مورينيو منفعلاً قبل مواجهة ليفربول: لست صديقاً لكلوب

مورينيو منفعلاً قبل مواجهة ليفربول: لست صديقاً لكلوب

28 يناير 2021
الصورة
لم يتأخر مورينيو في مهاجمة نظيره كلوب قبل المواجهة (Getty)
+ الخط -

أشعل المدرب البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو أجواء المواجهة المرتقبة بين ناديي توتنهام وضيفه ليفربول، الخميس، في قمة منافسات الأسبوع الـ(20) بالدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، وذلك بتصرفه العدواني أثناء المؤتمر الصحافي.

وتوجه أحد الصحافيين الحاضرين لمؤتمر المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو بسؤال، حول علاقته بالألماني يورغن كلوب المدير الفني لنادي ليفربول، ليجيبه على الفور: "يورغن كلوب ليس صديقي. لم أمضِ معه الوقت أبداً".

وتابع: "لقد كان نونو سانتو مدرب وولفرهامبتون لاعبي من قبل، وعمل بريندان رودجرز المدير الفني لفريق ليستر مع نفس النادي مثلي لبضع سنوات. عندما يكون لدينا شيء مشترك أو نعرف شخصاً بشكل جيد وقوي، يمكننا حينذاك أن نقول إننا نحب هذا الشخص، وإننا أصدقاء أم لا"، بحسب ما نقلته صحيفة "ميرور" البريطانية.

وأضاف: "في حالة يورغن كلوب، كل علاقتي به هي 5 دقائق قبل المباراة وبعدها، إنه زميل أحترمه، وليست لدي مشاكل معه ولا أعرف عنه الكثير. لا يمكنني التحدث عن الآخرين، ودفعت كثيراً الثمن بالحديث عن المنافسين بعقوبات، وشعرت أخيراً بأنه يجب عليّ تغيير سلوكي".

وختم مورينيو حديثه بقوله: "لا أشعر بأن هذا الأمر صحيح، مواجهة ليفربول لا تعتمد على أي عامل يمكن القياس عليه، لا أشعر بأن هناك ميزة لنا قبل المباراة"، في إشارة واضحة إلى كلام وسائل الإعلام حول تراجع ليفربول، والأفضلية التي يتمتع بها توتنهام في اللقاء المرتقب.

المساهمون