مواجهات حاسمة للأندية القطرية بدوري أبطال آسيا

21 سبتمبر 2020
الصورة
السد يحتل وصافة المجموعة الرابعة (سيمون هولمس/Getty)

يواجه السد القطري نظيره النصر السعودي، اليوم الاثنين، في مواجهة لحساب في الجولة الخامسة للمجموعة الرابعة من دور المجموعات لدوري أبطال آسيا في كرة القدم، في لقاء يستضيفه ملعب جاسم بن حمد بنادي السد.

وضمن النصر وصيف نسخة 1995 تأهله إلى الدور الثاني بإحرازه عشر نقاط من أربع مباريات، فيما يملك السد 8 نقاط، وسباهان أصفهان الإيراني 3 نقاط، وأخيراً العين الإماراتي نقطة واحدة.

وكانت مباراة الذهاب التي أقيمت في الرياض في شباط/ فبراير الماضي، انتهت بالتعادل بهدفين لكل منهما، قبل تعليق المنافسة بسبب تفشي فيروس كورونا ومتابعة مباريات الغرب في العاصمة القطرية الدوحة.

وأشاد حمدالله لاعب النصر، الذي سجل 9 أهداف خلال 8 مباريات متتالية، بالفريق والمجهود الكبير الذي بذل أمام سباهان. وقال النجم المغربي، في تصريح صحافي: "هدفي الحالي هو التأهل مع فريقي إلى نهائي دوري أبطال آسيا في النسخة الحالية. الأهداف التي أسجلها تعود إلى المجهود الجماعي للفريق، وأشكر زملائي اللاعبين على تعاونهم معي وعلى مجهودهم والروح التي يظهرون بها".

أما السد بطل 1989 و2011، الذي حقق فوزاً كبيراً على العين برباعية في مباراته الأخيرة، فهو بحاجة إلى نقطة ليضمن التأهل رفقة النصر، ولكن تفكيره سيكون منصباً على الفوز لاستعادة صدارة المجموعة.

وقال مدربه الإسباني تشافي بعد الفوز على العين "ظهر جميع اللاعبين بصورة ممتازة من خط الهجوم إلى الدفاع، وكذلك كان الحظ إلى جانبنا. أنا أسعد شخص بما قدمه رودريغو تاباتا، حيث أنه كان يبذل جهداً كبيراً جداً في جميع التدريبات، ولهذا فإنه كان يستحق التسجيل"، وكان الفريقان التقيا في ربع نهائي نسخة 2019 ففاز النصر ذهابا على أرضه 2-1، قبل أن يرد السد إيابا 3-1، وفي المجموعة عينها، يلتقي سباهان مع العين.

وفي المجموعة الثالثة، يدور صراع قوي بين برسبوليس الإيراني (7 نقاط)، التعاون السعودي (6)، الدحيل القطري (6) والشارقة الإماراتي على بطاقتي التأهل.

ويسعى برسبوليس المتصدر إلى تحقيق فوزه الثالث تواليا أمام الدحيل الذي خسر مواجهته أمام الشارقة وتراجع إلى المركز الثالث، على استاد المدينة التعليمية.

وأعرب العراقي بشار رسن لاعب برسبوليس عن أمله في تكرار المشوار الذي تحقق في العام 2018 بالوصول إلى المباراة النهائية التي خسرها آنذاك أمام كاشيما انتلرز الياباني "حصلنا على 6 نقاط من مباراتين وهذه نتائج رائعة للغاية لا سيما مع خسارة الدحيل التي أشعلت التنافس في المجموعة. طموحاتنا أن نكرر المشوار المميز الذي حققناه في العام 2018، لكن لدينا مباريات مهمة في دور المجموعات وعلينا التركيز أكثر عليها قبل التفكير بما هو أبعد من ذلك".

في المقابل، يحاول الدحيل تعويض خسارته الثانية في دور المجموعات، وقال مدربه المغربي وليد الركراكي "يجب أن نركز على المباراة المقبلة أمام برسبوليس. في مثل هذا الموقف لا مجال لإيجاد الأعذار، يجب أن نظهر قوتنا كفريق ونخوض المباراة التالية بقوة".

من جهته، يخوض الشارقة المباراة أمام التعاون، بعد أن جدد أماله في المنافسة على التأهل إلى الدور الثاني، وسيفتقد بطل الدوري الإماراتي خدمات لاعب وسطه ماجد سرور للإيقاف، في حين يستعيد الأوزبكي أوتابيك شوكوروف الغائب عن الجولة الماضية للسبب عينه.