من سيُعلم نجوم برشلونة تسجيل ركلات الجزاء؟ اسألوا كومان "الخبير"

24 يناير 2021
برشلونة أهدر الكثير من ركلات الجزاء مؤخراً (Getty)
+ الخط -

يُعاني فريق برشلونة من مشكلة سوء تنفيذ ركلات الجزاء التي يحصل عليها الفريق في مباريات هذا الموسم، وهو الأمر الذي بات يُزعج المدرب الهولندي كومان وجماهير النادي "الكتالوني"، خصوصاً أنها تلعب دوراً كبيراً أحياناً في نتائج بعض اللقاءات.

وأهدر فريق برشلونة ركلتي جزاء أمام فريق كورنيا في بطولة كأس ملك إسبانيا، الأولى عن طريق لاعب خط الوسط بيانيتش الذي سددها في الزاوية وتصدى لها حارس مرمى الفريق المنافس، بينما أهدر المهاجم الفرنسي عثمان ديمبيلي ركلة الجزاء الثانية برعونة إثر تسديده للكرة في وسط المرمى تماماً وتصدى لها الحارس أيضاً.

وفي هذا الإطار، كشفت صحيفة "سبورت" الكتالونية أنه لا يوجد أفضل من المدرب الهولندي رونالد كومان لتعليم اللاعبين والنجوم كيفية تسديد ركلات الجزاء وتسجيل الأهداف، وذلك لأنه كان واحدا من الأبرع في التسجيل من نقطة الجزاء كلاعب.

ووفقاً للصحيفة الإسبانية، فإن كومان سدد كلاعب 103 ركلات جزاء خلال مسيرته الكروية وسجل 97 واحدة منها، في إحصائية مُميزة (نسبة نجاح بلغت حوالي 94%)، في وقت أهدر 6 ركلات جزاء فقط مع الأندية التي لعب معها والمنتخب الهولندي.

فهل ينجح المدرب الهولندي في منح الثقة للاعبيه عند تنفيذ ركلات الجزاء وتدريبهم على الطرق الصحيحة لتنفيذ الركلات في المستقبل، أو أن هذه المشكلة ستستمر خصوصاً في غياب ليونيل ميسي الذي عادةً ما يُسدد كل الركلات.