منتخب مصر لكرة اليد... خرج مرفوع الرأس من المونديال

28 يناير 2021
الصورة
خطف المنتخب المصري الأنظار في مونديال اليد (Getty)
+ الخط -

مصر سابع العالم... هكذا انتهت رحلة المنتخب المصري لكرة اليد بشكل حزين ودرامي جماهيرياً وفنياً، بعد وداع منافسات الدور ربع النهائي لبطولة العالم التي تستضيفها بلاده، عقب الخسارة، أمس الأربعاء، من الدنمارك بطل العالم برميات الترجيح (4-3).

ورغم خروجه من الدور ربع النهائي، إلا أن الجماهير المصرية حرصت على توجيه  عبارات الشكر والثناء للاعبين والمدير الفني الإسباني روبيرتو باروندو على الأداء الرائع الذي قدموه في مشوار البطولة، وخاصة أمام الدنمارك والروح القتالية واللعب لآخر ثانية، أملاً في هزيمة بطل العالم والمصنف الأول.

ونجح المنتخب المصري في تقديم مشاركة رائعة كان فيها أفضل المنتخبات العربية الستة التي خاضت البطولة تحت قيادة مدربه الإسباني المميز، الذي صنع مغامرة كبيرة في المونديال بالدفع بالعديد من اللاعبين صغار السن، مثل أحمد هشام دودو، وأحمد مؤمن صفا وحسن قداح لإكسابهم الخبرات الدولية، فيما هو قادم من بطولات كبرى تنتظر "الفراعنة".

وقدم المنتخب عروضاً رائعة وتألق الكثير من لاعبيه، على رأسهم هداف المنتخب المصري محمد سند المحترف في نيم الفرنسي، ومحمد ممدوح هاشم نجم دينامو بوخارست الروماني، وكريم هنداوي ومحمد الطيار حارسا المرمى، وعلي زين ويحيى خالد ويحيى الدرع وأحمد الأحمر قائد المنتخب، ووسام نوار ودودو ومؤمن صفا.

ونجح أكثر من لاعب مصري في تقديم مستوى مميز، والحصول على جائزة رجل المباراة في مباريات "الفراعنة"، من بينهم يحيى الدرع وأحمد الأحمر ومحمد سند، ويحيى خالد وعلي زين، بخلاف الحصول على أعلى نسب متابعة عبر التلفاز في المباريات على صعيد الجماهير في ظل تواجده كمرشح قوي.

وباتت الجماهير المصرية تراهن على هذا الجيل في تحقيق ميدالية أولمبية، عندما يخوض منافسات دورة الألعاب الأولمبية المقبلة، والمنافسة على لقب بطل العالم في مونديال 2023 مع اكتساب لاعبيه الصغار الخبرات الدولية.

ورقمياً خاض المنتخب المصري في المونديال 7 مباريات وفاز في 4 منها، على منتخبات مقدونيا الشمالية وبيلاروسيا وروسيا وتشيلي، بالإضافة إلى التعادل مع الدنمارك وسلوفينيا والخسارة مرة واحدة من السويد أحد فرق المربع الذهبي في المونديال الجاري، والمرشح القوي لحصد الكأس.

ونجح المنتخب المصري في تقديم وجه تهديفي كبير فاق حاجز الـ200 هدف، ففي الدور الأول سجل الفراعنة 96 هدفاً، وهو أعلى عدد من الأهداف العربية، وسكن شباكه 72 هدفاً فقط، بفارق 24 هدفاً رغم خسارته من السويد في هذا الدور.

وفي الدور الرئيسي واصل المنتخب المصري أرقامه الرائعة، وسجل 88 هدفاً واهتزت شباكه في 74 هدفاً فقط بفارق 14 هدفاً، قبل أن يضيف لها 35 هدفاً في مرمى الدنمارك في لقاء المنتخبين خلال الدور ربع النهائي.

المساهمون