مفاجأة... مورينيو من مشجعي الترجي التونسي

08 نوفمبر 2020
الصورة
مورينيو يُقدم مستوى لافتا مع توتنهام (Getty)
+ الخط -

لم يشهد الدوري التونسي الممتاز لكرة القدم على مر التاريخ حضوراً قوياً للمدربين البرتغاليين باستثناء بعض الأسماء التي تركت بصمة، وأبرزها الممرن جوزيه دي مورايس أحد المساعدين السابقين لمدرب توتنهام الإنكليزي، جوزيه مورينيو.
ودرب البرتغالي جوزيه دي مورايس فريق الترجي التونسي في مناسبتين، الأولى خلال موسم 2008-2009 والثانية سنة 2015، تاركاً أثراً قوياً لدى الجماهير التونسية لارتباط اسمه بـ"السبيشل وان" مورينو، بعد أن عمل إلى جانبه طويلاً خصوصاً ضمن الجهاز الفني لفريق تشيلسي الإنكليزي وريال مدريد الإسباني.
واهتم المدرب الحالي لنادي تشونبوك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي، جوزيه دي مورايس، بالحديث عن تجربته في تونس وتحديداً مع نادي الترجي، وذلك خلال تصريحات خص بها الجمعة إذاعة "إي آف آم " التونسية.
وأكد رفيق مورينو السابق أنه يحتفظ بذكريات جميلة في الدوري التونسي وهو يتابع إلى الآن ما يحدث في الكرة التونسية، مضيفاً أنه لا ينسى الأيام التي قضاها في نادي الترجي وجماهيره التي وصف طريقة تشجيعها بالرائعة.
وتابع مورايس "لم انقطع عن مشاهدة مباريات فريقي السابق، الترجي، إنه يتطور بشكل كبير من موسم إلى آخر مستغلا تراجع منافسيه التقليديين، النادي الأفريقي والنجم الساحلي، أعتقد أن المدرب معين الشعباني يقوم بعمل كبير وهو قادر على ما هو أفضل".
وأثنى المدرب البرتغالي على رئيس الترجي حمدي المؤدب معتبراً إياه الأفضل في الكرة التونسية بفضل حسن تدبيره ونظرته الاحترافية في تسيير الفريق، معلناً أنه لا يمانع في العودة في يوم من الأيام إلى تدريب الترجي "إذا سمحت الظروف لذلك".
وعن علاقته بجوزيه مورينيو قال دي مورايس : "إنه أخ وصديق عزيز، عملت إلى جانبه 8 سنوات وتعلمت منه الكثير فهو من أعظم المدربين في تاريخ كرة القدم، أضاف لي الكثير وعلمني الاهتمام بكل التفاصيل التي تخص كرة القدم ".

وكشف المدرب البرتغالي عن هوية النادي التونسي المفضل لدى مورينيو قائلاً "طبعاً هو من جماهير الترجي، لقد كان جوزيه يتابع باستمرار نتائج الفريق عندما كنت مدرباً له ويصر على معرفة أخبار النادي في مشاركاته المحلية والدولية، مورينيو يعرف تونس جيداً لقد زارها سابقاً وله شعبية كبيرة هناك".
وختاماً وجه البرتغالي جوزيه دي مورايس رسالة لجماهير الترجي بالقول "واصلوا دعمكم للفريق، أنتم رائعون فبفضلكم أصبح النادي الأقوى في تونس وفي أفريقيا، عاش الترجي".

المساهمون