مفاجآت لابورتا في الميركاتو: الصفقات المرتقبة ومصير الحرس القديم

مفاجآت لابورتا في الميركاتو: الصفقات المرتقبة ومصير الحرس القديم

21 مايو 2021
الصورة
لابورتا يُحاول إعادة بناء برشلونة من جديد (Getty)
+ الخط -

تنتظر جماهير فريق برشلونة سوق الانتقالات الصيفي لعام 2021، بفارغ الصبر، وذلك لمعرفة الخطة التي رسمها الرئيس الجديد، خوان لابورتا، من أجل تحسين صورة النادي "الكتالوني"، إن كان عبر صفقات جديدة أو بيع بعض اللاعبين القدامى.

صفقات جديدة ممكنة

وفقاً لتقارير الصحف "الكتالونية" فإن برشلونة أمسى أقرب من أي وقت مضى للتوقيع رسمياً مع المهاجمين الأرجنتيني سيرجيو أغويرو، والهولندي ممفيس ديباي، وذلك لتدعيم خط الهجوم، بعد أن ترك المهاجم الأوروغواياني لويس سواريز فراغاً كبيراً في مركز رأس الحربة.

في المقابل يحتاج النادي "الكتالوني" لتدعيم خط دفاعه الذي يُعاني كثيراً خلال السنوات الماضية، وهو ما دفع بالرئيس، لابورتا، لمحاولة إغلاق صفقة المدافع الإسباني الشاب إريك غارسيا، الذي سيُغادر مانشستر سيتي الإنكليزي نهاية الموسم الحالي بنسبة كبيرة.

وحتى الآن هذه التدعيمات الأربعة التي أشارت إليها الصحف الرياضية "الكتالونية" والتي من الممكن أن تصنع الفارق مع العناصر الشابة الجديدة، بغض النظر عن إن كان المدرب الهولندي، رونالدو كومان، سيبقى مدرباً للفريق أو سيرحل نهاية الموسم الحالي.

 

استبعاد الحرس القديم

من أبرز المشاكل التي يُعاني منها فريق برشلونة مؤخراً وفي السنوات الماضية هي الاعتماد على الحرس القديم وخصوصاً في الدفاع، وهو ما أثر سلباً على أداء النادي "الكتالوني"، وبالتالي النتائج، وربما ستكون هذه أبرز مشكلة على الرئيس لابورتا حلها قبل أي شيء آخر.

وفي هذا الإطار، أشارت الصحف "الكتالونية" إلى أنّ لابورتا سيتحدث مع كل من جيرارد بيكيه، وجوردي ألبا، وسيرجيو بوسكيتس وسيرجي روبيرتو، وذلك بغية محاولة خفض رواتبهم الحالية للمساعدة في تخطي الصعوبات الاقتصادية التي يُعاني منها الفريق، أو إيجاد مخرج لهم قبل انطلاق الموسم الجديد، وذلك لتسهيل عملية بناء فريق شاب مُتجدد، خصوصاً أن أداءهم هبط مؤخراً بشكل واضح.

المساهمون