مدرب غلادباخ يصدم المشجعين حول حالة الجزائري بن سبعيني

20 ديسمبر 2020
الصورة
رامي بن سبعيني نجم فريق بروسيا مونشنغلادباخ (Getty)
+ الخط -

صدم المدير الفني لنادي بوروسيا مونشنغلادباخ، ماركو روز، الجماهير بإعلانه تمديد فترة غياب نجمه رامي بن سبعيني عن صفوف النادي، حيث ابتعد عن الميادين لفترة تقارب شهراً كاملاً، بسبب إصابته بفيروس كورونا عقب مشاركته مع المنتخب الجزائري.

وقال روز في تصريحات أدلى بها على هامش مؤتمر صحافي، عقده الجمعة: "يجب ألا نتسرّع بخصوص حالة بن سبعيني، فهو ما زال يعاني من أعراض فيروس كورونا، علينا أن نسترجعه دون حرق المراحل".

وتابع "سنعمل على أن يكون بصحة جيدة، والأهم بالنسبة لي هو أن يشفى بشكل نهائي، طبعاً لن نغامر به وهو بهذه الحالة، وسنتأكّد من استرجاعه كامل قدراته البدنية، وهو في حال أفضل ويتحسن شيئاً فشيئا".

وشكّل الخبر صدمة كبيرة لجماهير النادي الألماني، التي كانت تنتظر عودته بشغف، في ظل الفراغ الكبير الذي تركه في دفاعهم، حيث تلقى مونشنغلادباخ 11 هدفاً في آخر 5 مباريات، بمعدل يفوق هدفين في كل مواجهة، بدوري أبطال أوروبا و"البوندسليغا".

وتثير حالة بن سبعيني الاستغراب بعد أن طالت أكثر من المدة المتوقعة، حيث لا تتجاوز فترة العلاج أسبوعين وسط اللاعبين عادة، إلا في حالات قليلة كحالة الجزائري الذي لا تزال المسحة الطبية التي يُجريها إيجابية.

وشارك بن سبعيني في معسكر المنتخب الوطني ولعب مباراتين من تصفيات كأس أمم أفريقيا، أمام منتخب زيمبابوي، قبل أن يُعلن عن إصابته بالفيروس بعد عودته لألمانيا، على غرار مجموعة من اللاعبين الآخرين مثل عيسى ماندي وأدم أوناس ومهدي عبيد.

المساهمون