مدرب بايرن ميونخ يصدم نجمه ساني.. كيف كانت ردة فعله؟

مدرب بايرن ميونخ يصدم نجمه ساني.. كيف كانت ردة فعله؟

19 ديسمبر 2020
خرج ساني نجم بايرن ميونخ من المباراة مبكراً (لارس بارون/Getty)
+ الخط -

صنع النجم الألماني، ليروي ساني، الحدث في مباراة قمة "البوندسليغا" بين ناديه بايرن ميونخ ومضيفه باير ليفركوزن، التي انتهت بفوز "العملاق البافاري" بهدفين مقابل هدف في الأسبوع الـ 13، وذلك رغم خلو قائمة الهدافين من اسمه.

وفاجأ المدير الفني للنادي "البافاري"، هانس فليك، بتغيير ساني بعد إشراكه بديلاً عند الدقيقة الـ 32، مكان زميله المصاب كينغسلي كومان، حيث اكتفى بمشاركة لم تتعدّ 35 دقيقة، ليترك مكانه للإنكليزي جمال موسيالا، الذي لا تتعدى سنه (17) عاماً.

ورغم ذلك، إلا أن تصرّف نجم مانشستر سيتي السابق كان مثالياً، حيث صافح مدرّبه وزملاءه الموجودين على دكة البدلاء، دون أن يعبّر عن غضبه بضرب الكراسي، ولا بتكسير أغراض الفريق، على غرار غيره من النجوم.

وعكس ساني مثالاً على الانضباط والاحترافية، رغم شهرته وقدراته العالية، ليعطي درساً كبيراً لنجم نادي ليفربول، ساديو ماني، الذي أبدى غضبه الشديد خلال مباراته ضد كريستال بالاس، عندما أخرجه يورغن كلوب.

وتوجّه مهاجم بايرن ميونخ، بعد اللقاء نحو ساني، ليشد من أزره، خاصة أن تصرف مدربه لم يكن سهلاً تقبله من نجم مثله، وظهر بجانبه بعد توجههما نحو غرف تبديل الملابس عقب نهاية المواجهة، خاصة أن الصور أظهرت ليروي متضايقاً على الدكة دون أن يظهر الغضب.

وتفوق بايرن أمام منافسه على مركز الصدارة، فأضحى الأول في الترتيب، بينما تراجع ليفركوزن للوصافة، بسبب هدف في الوقت القاتل سجله البولندي ليفاندوفسكي، ليكون الثاني له، في مواجهة انتهت بهدفين مقابل واحد.

 

 

المساهمون