مدافع إشبيلية.. المفاجأة القادمة لمنتخب تونس

مدافع إشبيلية.. المفاجأة القادمة لمنتخب تونس

30 مايو 2021
الصورة
الجماهير التونسية تنتظر انضمام نجوم جديدة للمنتخب (Getty)
+ الخط -

بعدما نجح منتخب تونس لكرة القدم، في ضمّ موهبة أرسنال الإنكليزي، عمر الرقيق، إلى صفوفه لأول مرة، عادت حظوظ "نسور قرطاج" كذلك في انضمام شقيقه الأكبر، كريم، إلى الفريق مستقبلاً.

وسبق للمدافع الحالي لإشبيلية الإسباني، كريم الرقيق (27 سنة) أن رفض في أكثر من مناسبة اللعب لتونس، واختار تمثيل بلد والدته، هولندا، ليخلّف استياء الاتحاد والجماهير المحليّة ما تسبب في غلق ملفه في السنوات الأخيرة.

وفجّر الوافد الجديد، عمر الرقيق، مفاجأة مدويةً، عندما أكد أن انضمام شقيقه لمنتخب تونس ما زال واردا، وذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد، الأحد في العاصمة التونسية، لتقديمه هو وموهبة مانشستر يونايتد، حنبعل المجبري.

وأكد مصدر مسؤول من الاتحاد التونسي لكرة القدم، في تصريحات حصرية لـ"العربي الجديد"، أن عمر تحدث معهم بخصوص كريم وأعلمهم بأنه يريد اللعب لـ"نسور قرطاج"، ما جعل الجهاز الإداري يدخل في مفاوضات مباشرة مع مدافع إشبيلية لترتيب إجراءات انضمامه للمنتخب التونسي.

وأضاف المصدر نفسه، أن الاتحاد يدرس حاليا الجوانب القانونية لاستدعاء الرقيق الأكبر مستقبلا، ومن المتوقع أن يوجه التونسيون رسالة للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" من أجل الاستفسار عن وضعية كريم، بما أنه لعب في السابق مع المنتخب الأول لكن سنّه لم تتجاوز آنذاك الـ20 عاما.

وتدرج كريم الرقيق في كل الفئات السنية للمنتخب الهولندي، وكانت له محطات أوروبية عديدة، إذ لعب سابقا في إنكلترا، تحديدا لمانشستر سيتي وبورتسموث وبلاكبورن، كما انضم إلى بي اس في اندهوفن الهولندي وأولمبيك مارسيليا الفرنسي وهرتا برلين الألماني، قبل التوقيع لإشبيلية العام الماضي.

المساهمون