ماجر: أتمنى من كلّ قلبي تتويج محرز بدوري أبطال أوروبا

ماجر: أتمنى من كلّ قلبي تتويج محرز بدوري أبطال أوروبا

25 مايو 2021
الصورة
محرز سيلاقي مع السيتي نظيره تشلسي (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

تحدث "أسطورة الكرة الجزائرية"، رابح ماجر، عن حظوظ مواطنه رياض محرز في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، الذي سيقابل فيه مع فريقه مانشستر سيتي منافسه تشلسي، يوم السبت، بملعب "دراغاو" في مدينة بورتو البرتغالية.

ويعد رابح ماجر أول عربي وآخر جزائري توج بهذا اللقب القاري، حيث كان ذلك قبل 34 عاماً مع فريقه بورتو في النهائي ضد بايرن ميونخ، والذي لعب في العاصمة النمساوية فيينا، وحينها سجل ماجر هدفاً تاريخياً بالعقب سمح للفريق البرتغالي بالتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا.

وتحدث ماجر في حوار له مع موقع "فوتبال 365" الفرنسي قائلاً: "إنّه لمن دواعي سروري أن تقام مباراة دوري أبطال أوروبا في بورتو، الجميع يعرف العلاقة التي تربطني بهذا النادي والمدينة، إنها قصة حب حقيقية".

وتابع ماجر: "كما أن الفخر الآخر هو تواجد لاعب جزائري في هذا النهائي، إنه لأمر رائع أن يتواجد رياض محرز في نهائي لأحسن مسابقة كروية، ومن الجميل كذلك أن نراه بطلاً مع فريقه في مثل هذا الحدث".

وأضاف ماجر بقوله: "محرز تطور أكثر وهذا لم يفاجئني لأنني أدركت ذلك عندما كنت مدرباً له في المنتخب الجزائري، لقد أظهر أنه لاعب جاد وطموح للغاية، اختياره الانضمام إلى مانشستر سيتي كان خطوة مثالية، وقد أكد أكثر من مرة أنه يستحق اللعب على هذا المستوى".

وأردف: "سيكون الأمر رائعاً وإنجازاً كبيراً في أن نرى محرز بطلاً لأوروبا، طبعاً هذا ليس سهلاً وأتمنى من كل قلبي أن يُحقق هذا الهدف، هو حقق الكثير في مسيرته الكروية، ومن الجميل أن يضيف لقباً آخر من هذه القيمة إلى خزائنه".

وإن كان لدى محرز حظوظ في الفوز بالكرة الذهبية العالمية في حالة نجاحه في قيادة فريقه الإنكليزي للفوز بدوري أبطال أوروبا، قال ماجر: "هذا سؤال صعب، ما يمكنني قوله لكم إنه إذا فاز بلقب دوري أبطال أوروبا، فسيكون قد اكتسب حظوظاً ومكاناً كبيراً بين العظماء".

المساهمون