ليفربول يحسم قمة البريميرليغ على حساب تشلسي

20 سبتمبر 2020
الصورة
ليفربول واصل حملة الدفاع عن لقبه (مات دونهام/فرانس برس)
+ الخط -

حسم فريق ليفربول قمة مواجهات الأسبوع الثاني من مسابقة الدوري الإنكليزي لكرة القدم، بفوزه على مستضيفه تشلسي 2-0، في المواجهة التي أقيمت على ملعب "ستامفورد بريدج" في العاصمة لندن.

كان الضيوف الأقرب لهز الشباك عبر فرصة لنجمهم الأول، المصري محمد صلاح، لكن مدافع "البلوز" أنقذ الموقف من على خط المرمى. وبعدها واصل ليفربول ضغطه، مع حذر مفرط من أبناء فرانك لامبارد، الذين واجهوا صعوبة في صنع تهديد حقيقي على مرمى الفريق الزائر، لتفاقم أزماته مع نهاية الشوط الأول، بطرد لاعبه الدنماركي أندرياس كريستينسن.

في الحصة الثانية، لجأ كلوب للزج بالوافد الجديد لقلعة "أنفيلد"، الإسباني تياغو ألكنتارا، القادم من بايرن ميونخ، على أمل تعزيز خط الوسط ومد المهاجمين بكرات أكثر، من أجل هز الشباك، وهو ما حصل عبر الأسد السنغالي ساديو ماني، الذي منح فريقه الأسبقية برأسية عند الدقيقة الـ50.

وبعدها بدقائق قليلة، أهدى حارس مرمى فريق تشلسي، الإسباني كيبا أريزابالاغا، الفريق الضيف الهدف الثاني، الذي سجله أيضا السنغالي ساديو ماني، ليفاقم من وضع فريقه في المواجهة.

ومن الجهة الأخرى، كان حارس ليفربول أليسون باكير كعادته متألقا، بعد أن رد ركلة جزاء سددها الإيطالي جورجينو عند الدقيقة الـ74، ليساهم في انتصار فريقه الذي رفع رصيد لـ6 نقاط وضعته في المركز الـ3، فيما بقي تشلسي برصيد 3 نقاط، في الترتيب الـ10.