لويس فيليبي رفض إيطاليا في 2019 وعاد ليكون سلاح مانشيني في 2022

لويس فيليبي رفض إيطاليا في 2019 وعاد ليكون سلاح مانشيني في 2022

26 يناير 2022
فيليبي سيدافع عن ألوان إيطاليا (ماتيو سيامبيلي/Getty)
+ الخط -

شرع المنتخب الإيطالي لكرة القدم، في الإعداد لمباريات الملحق المؤهل إلى كأس العالم قطر 2022، بإجراء معسكر انطلق يوم الاثنين، حيث استغل المدرب روبيرتو مانشيني توقف مباريات الدوري الإيطالي للعودة إلى العمل تحسباً للمباريات التي تنتظره.

واختار مانشيني، الاعتماد على مدافع لاتسيو، لويس فيليبي، الذي كان مرشحاً لتمثيل منتخب البرازيل ولكنّه قرّر تمثيل إيطاليا خلال مسيرته الرياضية مستفيداً من أصوله الإيطالية، بما أن جده كان يحمل الجنسية الإيطالية.

وتألق صاحب الـ24 عاماً مع لاتسيو في بداية الموسم، ليستفيد من المعسكر الجديد ويعزز صفوف "الأزوري"، ذلك أن المدرب مانشيني يبحث عن حلول دفاعية جديدة بعد المصاعب التي ظهرت على نجوم المنتخب.

رفض إيطاليا سابقاً

كان فيليبي مرشحاً ليصبح لاعباً في المنتخب الإيطالي، حيث وجه له مدرب المنتخب الأولمبي لويجي دي بياجيو في سنة 2019، الدعوة للمشاركة في تصفيات الأولمبياد ولكنّه رفض تعزيز صفوف المنتخب على أمل أن يلعب لمنتخب البرازيل الذي يملك فرصاً أكبر في التأهل إلى الدوريات الكبرى. ونقلت صحيفة "كوريري ديللو سبورت" تصريحه مباشرة بعد إعلان موقفه حيث قال: "من الفخر أن توجه لي الدعوة للمشاركة مع منتخب قوي مثل إيطاليا، ولكن بعد تفكير عميق قرّرت تمثيل منتخب البرازيل أشكر الاتحاد الإيطالي والمدرب دي بياجيو على هذه الثقة".

حلم البرازيل تبخر سريعاً

وكانت كل المعطيات تشير إلى أن فيليب سيكون ضمن منتخب السامبا، خاصة وأنه متألق في الدوري الإيطالي الذي يعتبر مختبراً حقيقيا لتحديد قوة المدافعين، ولكن الحظ عانده، بعد أن تعرض إلى إصابة حرمته من المشاركة بانتظام مع منتخب البرازيل الأولمبي.

في الأثناء انتظر لويس فيليب، أن يتمتع بفرصة الظهور الأول مع منتخب "السيليساو" ولكن وسط بروز جيل جديد وتألق تياغو سيلفا وماركينيو، فقد الأمل في الانضمام إلى بطل العالم 5 مرّات، وبالتالي فضل المشاركة مع المنتخب الإيطالي خاصة وأن تقدم كيليني وبونوتشي في السن يعطيه فرصة أكبر للظهور والمشاركة في أهم المسابقات.

قيمة مضاعفة

ويدين لويس فيليب بنجاحه إلى المدير الرياضي لنادي لاتسيو، تاري، الذي راهن عليه وتعاقد معه وهو ينشط في القسم الرابع البرازيلي وتم انتدابه مقابل 500 ألف يورو، ولكن بعد بروزه بشكل لافت مع لاتسيو فإنه سعره ارتفع بشكل كبير وتفيد التقديرات الصحفية الإيطالية أن شراء عقده سيكلف أي فريق 20 مليون يورو.

بطل لقطة طريفة

وخلال هذا الموسم برز المدافع البرازيلي ـ الإيطالي، في لقطة مميزة تعتبر أكثر المشاهد طرافة في الكالتشيو، عندما احتفل بانتصار فريقه لاتسيو على الإنتر مع المهاجم يواكيم كوريا ليقع طرده من قبل الحكم، وسط ذهوله حيث كان العلاقة بينهما قوية عندما لعبا للاتسيو في المواسم الماضية، ولكن الحكم كان له موقف مختلف خاصة وأن مهاجم الإنتر كان غاضباً.

 

بطولات

المساهمون