لاعب جزائري يختار "قوارب الموت" للهجرة إلى أوروبا

لاعب جزائري يختار "قوارب الموت" للهجرة إلى أوروبا

10 فبراير 2021
جماهير المنتخب الجزائري (Getty)
+ الخط -

شهدت الجزائر خلال السنوات الأخيرة، حالات عديدة لظاهرة الهجرة غير الشرعية في اتجاه الدول الأوروبية المجاورة، حيث لم تعد تشمل الشباب الفاقد أمل الحصول على أبسط أساسيات الحياة بالبلاد، بل شملت حتى الرياضيين، وخصوصاً لاعبي كرة القدم منهم سواء الحاليون أو السابقون.

وانضم اللاعب السابق لنادي جمعية الخروب، المنتمي لدوري الدرجة الثانية الجزائرية، إبراهيم منزري، لقائمة اللاعبين الذين اختاروا الهجرة غير االشرعية عبر قوارب الموت، حيث وصل في ساعات متأخرة من يوم الثلاثاء رفقة بعض الشباب إلى إيطاليا، لبدء حياة جديدة بعيداً على المستطيل الأخضر.

ومثل منزري عدة أندية، إضافة إلى فريقه السابق جمعية الخروب، فقد لعب كذلك لأندية اتحاد عنابة وأهلي برج بوعريريج، قبل أن يقرر الاعتزال والرحيل إلى الضفة الأخرى بطريقة غير شرعية، وهذا في ظل تواصل غلق الخطوط الجوية في الجزائر، بسبب الأزمة التي خلفها فيروس كورونا.

ولا يعد منزري، الرياضي الجزائري الوحيد، الذي لجأ إلى المغامرة بركوب القارب الخشبي في عرض البحر، فقد سبقه في ذلك قبل أشهر، الثنائي شباطي رشيد وطاهر أوغيلاس، اللذان اتخذا خيار الهجرة غير الشرعية صوب إسبانيا، رغم كل ما قيل عن موهبتهما الكروية في الأندية الجزائرية التي لعبا لها.

 وعمد الملاكم نصر الدين بن سعيد، إلى نفس الخطوة شهر سبتمبر/أيلول الماضي، رغم النتائج المميزة التي حققها، وأبرزها إحرازه لقب الجزائر ست مرات، وكذلك المشاركة في العديد من البطولات الأفريقية والإقليمية.

 وهاجر حارس المرمى رضا بسايح، هو الآخر عبر قوارب الموت العام الماضي في اتجاه إسبانيا، قبل أن يعود إلى بلاده بسبب مرض والدته، كما انضم في فترة الانتقالات الصيفية الماضية إلى فريق نصر السانيا للهواة، والتابع لمقاطعة وهران.

إبراهيم منزري اللاعب السابق لجمعية الخروب ، أهلي البرج و إتحاد عنابة يصل إلى إيطاليا عبر قوارب الحرقة

Posted by ‎الدوري الجزائري للمحترفين‎ on Tuesday, 9 February 2021

المساهمون