لاعبو الدوري الفرنسي يدفعون ثمن انتشار فيروس كورونا

لاعبو الدوري الفرنسي يدفعون ثمن انتشار فيروس كورونا

13 يناير 2021
الدوري الفرنسي مستمر رغم كورونا (Getty)
+ الخط -

دعا اتحاد اللاعبين المحترفين في فرنسا، هؤلاء إلى الدخول بالمفاوضات مع الأندية بخصوص تخفيض رواتبهم في أسرع وقت، وذلك عقب اجتماع انعقد في باريس بين الاتحاد والرابطة الفرنسية لكرة القدم، وبحضور عدد من رؤساء الأندية في الدرجتين الأولى والثانية.

وجاء في بيان نشره حساب الرابطة الفرنسية، أن الاتحاد يدرك جيّدا حجم الصعوبات الاقتصادية التي تعرفها كرة القدم المحترفة، وأن الأندية تمرّ  بمرحلة حرجة للغاية، نتيجة تفشي فيروس كورونا وما خلفه من مشاكل للأندية التي تعاني من تراجع في إيراداتها المالية، ما أثر على الموازنات المالية بشكل واضح وجعل الأندية تعاني من أجل الإيفاء بالتزاماتها.

كما أشار البيان، إلى أن الاتحاد سيكون إلى جانب اللاعبين في المفاوضات مع مختلف الأندية من أجل تذليل الصعوبات التي قد تواجه اللاعبين بخصوص هذا الملف، مضيفا أن هذا التحرك يهدف إلى إنقاذ كرة القدم المحترفة في فرنسا وتفادي المزيد من الصعوبات.

وكانت بعض الفرق نجحت في وقت سابق في التوصل إلى اتفاق مع اللاعبين بخصوص التخلي عن جانب من مستحقاتهم الموسم الماضي، عقب إيقاف النشاط الرسمي من قبل الحكومة الفرنسية التي أقرت إيقاف كل البطولات، ويبدو أن اللاعبين سيدفعون من جديد فاتورة انتشار الفيروس في فرنسا وتعطل العديد من القطاعات الاقتصادية.

وتراجعت إيرادات الأندية الفرنسية بشكل كبير نتيجة إقامة المباريات دون حضور الجمهور، كما أن عائدات البث التلفزيوني شهدت تراجعا كبيرا بعد تخلي الشركة التي كانت تملك حقوق البث عن التزاماتها، ما دفع الرابطة إلى فسخ العقد وإعادة طلب العروض، حيث يفترض أن يتم التعاقد مع شبكات تلفزيونية جديدة بمقابل مالي أقل من الذي تضمّنه العقد الأول.

المساهمون