لاعبة أسترالية ضحية أكبر سرقة تحكيمية في تاريخ التنس!

08 ابريل 2021
الصورة
اللاعبة الأسترلية أسترا شارما (Getty)
+ الخط -

شهدت مواجهة الأسترالية، أسترا شارما، ونظيرتها الإيطالية غيوليا غاتو مونتيكوني، حادثة غريبة بعد أن وقع الحكم دايفد آرمينتا كاسترو في خطأ نادر الحدوث، في دورة بوغوتا للتنس، إذ كاد يتسبب للأولى في الخسارة بالرغم من أدائها المميز.

وكشفت صحيفة "تينيس أكتو" الفرنسية، أن الحكم كاسترو أخطأ في حساب النتيجة، بعد أن كان من المفترض أن تكون لصالح شارما بـ(40 – صفر)، إذ احتسبها (30-15) لصالح الأسترالية، غير أن الظلم الذي تعرضت له لم يُفقدها التركيز فواصلت اللعب بطريقة عادية.

وحققت الإيطالية مونتيكوني التي استفادت من خطأ الحكم بشكل مبهر، عودة في النتيجة وتفوقت (40-30)، مما كلف الضحية خسارة الجولة بالرغم من أنها كانت قادرة على التفوق بشوطين لواحد.

ولحسن حظ الحكم، نجحت الأسترالية في تحقيق نقاط المباراة وفازت بالمجموع، إذ لم يمنع الخطأ الكارثي الذي وقع به آرمينتا كاسترو فوزها، إلا أن ذلك لم يجنّبه انتقادات متابعي اللعبة، والاتحاد الدولي الذي لن يتوانى عن معاقبته بحجة الخطأ الفادح.

ولم تُخف اللاعبة الأسترالية غضبها من تعرضها للظلم بعد المباراة، إذ نشرت في حسابها على موقع "تويتر" عبارات قوية، فقالت: "هذه فضيحة، لقد أخبروني بأنهم غير متأكدين من النتيجة، لكني رفضت أن أضيع الوقت بالحديث مع الحكم".

المساهمون