لابورتا يحذر من تأجيل انتخابات برشلونة بتصريح ناري

13 يناير 2021
الصورة
المرشح الرئاسي في برشلونة لابورتا (Getty)
+ الخط -

طالب بعض المرشحين لرئاسة برشلونة بتأجيل موعد الانتخابات مرة ثانية، سعياً منهم لجمع التواقيع الكافية وضمان وجودهم ضمن القائمة النهائية التي سيتم التصويت عليها في 24 يناير/كانون الثاني، لخلافة المستقيل جوسيب ماريا بارتوميو.

وعبّر المرشح والرئيس السابق لنادي برشلونة خوان لابورتا، في تصريحات نقلتها صحيفة "دياريو نافارا" الإسبانية، عن قلقه حيال المطالب التي قدمها المرشحون بعد فشلهم في جمع العدد الكافي من الأصوات، كما اعتبر أن أي تأجيل جديد يُعتبر اعتداء واضحاً على القانون.

وقال لابورتا: "نحن نسعى دائماً للتعاون مع السلطات، لكن تأجيل الانتخابات الرئاسية للنادي هو اعتداء على الديمقراطية، فلا توجد أي أسباب مقنعة للخروج بهذا القرار، ولن يؤثر العدد القليل من المرشحين على العملية الانتخابية بشكل صحيح".

ووجّه الرئيس التاريخي للنادي الكتالوني نداءً لبقية المتنافسين على المقعد الرئاسي للوقوف ضد التأجيل، وهو الرأي الذي يتفق معه أبرز منافسيه، فيكتور فونت، فيما يسعى المرشح إيميلي روسو للتأجيل، أما توني فريكشا فقد فضل الحياد واحترام أي قرار يصدر عن النادي.

وأضاف لابورتا "نحن ندافع عن برشلونة، وكل مرشح عليه أن يوافقني الرأي، فالأهم حالياً هو إنهاء الأزمة التي يعاني منها النادي، وأن نقوم بإحضار لاعبين لدعم التشكيلة خلال فترة الانتقالات الحالية. ولهذا أدعو الجميع لكي يضعوا أيديهم يداً بيد لإنجاح الانتخابات".

المساهمون