كيف قتل أنشيلوتي الكلاسيكو ونجح في ضرب البارسا في معقله "كامب نو"؟

كيف قتل أنشيلوتي الكلاسيكو ونجح في ضرب البارسا في معقله "كامب نو"؟

قتيبة خطيب
25 أكتوبر 2021
+ الخط -

نجح المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي، المدير الفني لنادي ريال مدريد، في قتل "الكلاسيكو" فنياً، بعدما قاد "الملكي" إلى ضرب برشلونة في معقله "كامب نو" بهدفين مقابل هدف وحيد، ضمن منافسات الأسبوع العاشر من الدوري الإسباني لكرة القدم.

تكتيك أنشيلوتي اعتمد على امتصاص حماس نجوم برشلونة في الدقائق الأولى من عمر "الكلاسيكو"، والتركيز على تحركات الموهبة البرازيلية فينيسيوس جونيور والفرنسي كريم بنزيمة، قائد ريال مدريد، من أجل صناعة الهجمات المرتدة.

وجنى أنشيلوتي ثمار تكتيكه الرائع، بعدما استطاع فينيسيوس جونيور قيادة هجمة مرتدة، وأعطى تمريرة متقنة ضرب فيها خطوط برشلونة، لتصل إلى مواطنه رودريغو، الذي لم يضيّع الوقت، وقام بإعطائها على طبق من ذهب لزميله ديفيد ألابا، ليفتتح التسجيل لصالح ريال مدريد في الدقيقة الـ(32).

أما في الشوط الثاني، فاعتمد أنشيلوتي على دفاع المنطقة والهجمات المرتدة، مع القيام بالدفع بنجمه الأوروغواياني فالفيردي حتى يساعد لوكاس فاسكيز في الجهة اليمنى، وتركيزه فقط على تحركات فينيسيوس جونيور وكريم بنزيمة.

وعلم أنشيلوتي أن المدرب الهولندي رونالد كومان قد رمى بجميع أوراقه في "الكلاسيكو"، ليقرر الدفع بالإسباني ماركو أسينسيو، وداني كارفخال، ليواصل الاستراتيجية بالهجمات المرتدة، مع إشارته لجميع نجومه بضرورة إضاعة الوقت.

واستطاع البديل ماركو أسينسو تسجيل الهدف الثاني لنادي ريال مدريد في الدقيقة الـ(93)، لينجح أنشيلوتي بجميع تكتيكاته في "الكلاسيكو"، ويضرب برشلونة في عقر داره، رغب هدف الأرجنتيني سيرجيو أغويرو في الدقيقة الـ(97).

وبفضل ما فعله كارلو أنشيلوتي في المباراة، رفع نادي ريال مدريد رصيده إلى 20 نقطة في صدارة جدول ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم، فيما تجمد رصيد غريمه التاريخي برشلونة عند 15 نقطة بالمرتبة الثامنة.

 

 

 

 

المساهمون