كيف أنقذ مارادونا حياة نجم أرجنتيني من الانتحار؟

10 ديسمبر 2020
الصورة
مارادونا أسطورة الأرجنتين (ماريو سار/Getty)
+ الخط -

كانت حياة الأسطورة دييغو مارادونا مليئة بالمشاكل والأحداث المثيرة للجدل، لكن كانت له مواقف إنسانية لا تنسى أيضاً، ومن بينها إنقاذ حياة لاعب شهير من الانتحار.

وكشف بيدرو مونزون أحد أفضل المدافعين في تاريخ نادي إندبندينتي وعضو منتخب الأرجنتين في مونديال 1990 حين كان زميلاً لمارادونا، أن النجم الراحل أنقذ حياته قبل سنوات.

وأوضح مونزون في تصريحات نقلتها صحيفة (ماركا) الإسبانية أنه عانى من إدمان المخدرات ومن اكتئاب شديد، لذا أراد الانتحار قبل أن يتدخل مارادونا، رغم أن الأخير عانى من مشاكل مشابهة.

وقال مونزون الذي رسم وشماً لوجه مارادونا على ذراعه تكريماً له "في كرة القدم يمكنك أن تجني 40 مليونا في عطلة أسبوع، من السهل جدا أن تجمع ثروة ميسي، لكن قد ينتهي بك الأمر بالشعور بالوحدة داخل غرفة مستشفى".

وأضاف بشأن معاناته النفسية "انعزلت عن العالم في منزل به مقعد واحد، كان وضعي سيئاً من الناحية المالية، لم أعد أملك أي شيء، أحياناً لا أجد طعاماً، كنت أملك مسدساً وفكرت في قتل نفسي".

وتابع "في يوم ما قلت إنني سأتصل بمارادونا وأخبره بأنني سأنتحر.. سألني دييغو عن مكاني ووصل بعد خمس دقائق. لم أصدق نفسي عندما وصل ولم أعتقد أنه سيفعل ذلك".

وواصل "سألني..ما مشكلتك؟ كنت قد أنجبت طفلتي الخامسة قبل شهرين لكنني لم أتمكن من رؤيتها لعدم وجود أموال تكفي للسفر"، لكن وجود مارادونا كان كافيا لتهدئة زميله السابق وإقناعه بالعدول عن قراره الصعب، ومساعدته في تحسين حياته، كما طلب منه مارادونا عدم التحدث عن هذا الموقف.

وتذكر مونزون موقفاً آخر في كأس العالم 1990، حين طلب من مارادونا أن يصنع له هدفاً ليدخل التاريخ، وحقق أمنيته بالفعل في مباراة ضد رومانيا، وكان الهدف سبباً في التأهل لدور الـ16.

وشرح قائلاً "صنع لي مارادونا هدف حياتي، لم نتدرب عليه أبداً، طلبت منه فقط أن يصنع لي هدفاً، فحدد لي مكاناً للوقوف للتسديد بالرأس، وقال لي عندما أنبهك تذهب إلى هذا المكان على العارضة الأولى، لم يكن يعرفني أي شخص قبلها، مرر لي وجعلني أقفز وأسدد برأسي وسجلت الهدف".

المساهمون