كورونا يضرب نجوم المنتخب المغربي

24 نوفمبر 2020
الصورة
العديد من اللاعبين أصيبوا بكورونا بعد تصفيات أمم أفريقيا (أليكس ليفيزي/فرانس برس)
+ الخط -

تسلل فيروس كورونا لجسد العديد من لاعبي كرة القدم المغاربة، ومن ضمنهم عناصر المنتخب المغربي الأول، منذ عودتهم من دولة الكاميرون، حيث واجه "أسود الأطلس" منتخب أفريقيا الوسطى، في إطار الجولة 4 من تصفيات كأس أفريقيا للأمم 2022.

وبعدما كان نادي أولمبياكوس اليوناني أعلن إصابة مهاجمه المغربي يوسف العربي، في مقرّ إقامة المنتخب المغربي  ببلاد "الأسود غير المروضة"، ما جعله يغيب عن اللقاء الأخير، لكتيبة وحيد حاليلوزيتش، فإن إصابات بعض اللاعبين المغاربة المحترفين بالقارة العجوز، تم اكتشافها أياماً بعد انضمامهم لصفوف أنديتهم.

وفي الوقت الذي كشف نادي إشبيلية الإسباني إصابة حارسه المغربي ياسين بونو، بالفيروس التاجي، عاد فريق وولفرهامبتون الإنكليزي ليؤكد أيضاً إصابة قائد  المنتخب المغربي رومان غانم سايس بالوباء، مثلما أعلن عن ذلك فريق رين الفرنسي بتعرّض المدافع نايف أكرد للإصابة بكورونا.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، فقد تواصلت الأنباء غير السارة بتأكيد أينتراخت فرانكفورت الألماني، إصابة متوسط ميدان المنتخب المغربي أيمن برقوق، بالفيروس أيضاً، وهو الأمر الذي جعل الجماهير المغربية، عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، تتوقع إصابة لاعبين آخرين بالمرض، الذي أربك حسابات العديد من لاعبي كرة القدم المحترفين، رغم الاحتياطات التي يتخذها الجميع لتفادي الإصابة.

المساهمون