كورونا المتحور يُثير قلقاً في منتخب الجزائر... ما القرار المنتظر؟

02 مارس 2021
الصورة
يعاني منتخب الجزائر لإيجاد مكان يخوض به التصفيات الأفريقية بسبب كورونا (Getty)
+ الخط -

خلّف فيروس كورونا المتحور أزمة لدى الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، الذي أمسى يجد صعوبة كبيرة في تنظيم مباريات دوري أبطال أفريقيا وكأس الكونفدرالية، لرفض بعض الدول استقبال القادمين من البلدان التي انتشر فيها الوباء بسلالته الجديدة.

ومن المنتظر أن يصطدم "كاف" بالمشكلة نفسها قبل عودة تصفيات أمم أفريقيا لكرة القدم، نهاية شهر مارس/ آذار الحالي، خاصة المباراة التي سيستضيف فيها المنتخب الجزائري نظيره منتخب بوتسوانا، التي باتت مهددة بالنقل لبلد آخر بسبب فيروس كورونا المتحور.

وعلم "العربي الجديد" من مصادره الخاصة، أن السلطات الجزائرية لم تعط بعد الضوء الأخضر للعب هذه المباراة في الجزائر، وخاصة أن بوتسوانا تعد كذلك من الدول التي انتشرت فيها سلالة فيروس كورونا الجديدة، إضافة إلى أن السلطات هناك قررت تعليق النشاط الرياضي هذا الأسبوع، للسبب نفسه.

ومن سوء حظ منتخب "محاربي الصحراء" كذلك أن رفاق رياض محرز وقبل استقبال بوتسوانا، سيكونون على موعد مع السفر إلى لوساكا لمواجهة منتخب زامبيا، وهي دولة أخرى انتشر فيها فيروس كورونا المتحور، مثلها مثل كل الدول القريبة من جنوب أفريقيا.

وكانت السلطات الجزائرية قد رفضت استقبال فريقي ماميلودي صن داونز وأورلاندو بيرايتس، من جنوب أفريقيا، لمواجهة شباب بلوزداد ووفاق سطيف، ما جعل الفرق الجزائرية تلجأ إلى دول تنزانيا وغانا على التوالي من أجل لعب المواجهتين.

المساهمون