كأس أمير قطر.. حكاية بطولة عمرها 48 عاماً

كأس أمير قطر.. حكاية بطولة عمرها 48 عاماً

22 أكتوبر 2021
كأس الأمير إحدى أقدم المسابقات الكروية في المنطقة الخليجية
+ الخط -

تترقب الجماهير الرياضية، الجمعة، انطلاق مواجهة "الكلاسيكو" التي ستقام في استاد الثمامة، أحد ملاعب بطولة كأس العالم في عام 2022، بين نادي السد وخصمه التاريخي الريان، ضمن منافسات نهائي بطولة كأس أمير قطر لكرة القدم.

وتُعد بطولة كأس الأمير إحدى أقدم المسابقات الكروية في المنطقة الخليجية، بعدما بدأت في موسم 1972/1973، وتوج بها للمرة الأولى نادي الأهلي، لتتواصل بعدها رحلة طويلة عمرها 48 عاماً شهدت الكثير من الأحداث.

ومرّت بطولة كأس الأمير بعدة مراحل خلال السنوات الماضية، بعدما كانت المشاركة فيها مُخصصة لأندية دوري الدرجة الأولى حتى عام 2000، حيث شهدت مشاركة فرق الدرجة الثانية للمرة الأولى في المسابقة المحلية.

وتعتبر أكبر مفاجأة حصلت في بطولة كأس الأمير تمكن نادي أم صلال من التتويج باللقب في عام 2008، بعدما تفوق في نصف النهائي على حامل اللقب السد، ثم حسم الأمر في المواجهة النهائية عندما أطاح الغرافة، بطل الدوري.

ويحمل الغرافة الرقم القياسي بعدد الألقاب في بطولة كأس أمير قطر لكرة القدم في فترة التسعينيات من القرن الماضي، بعدما حقق الفريق اللقب في 4 مرات متتالية منذ عام 1995 حتى 1998، بعدما بسط نفوذه عليها.

لكن نادي السد استطاع فرض هيبته على جميع منافسيه، بعدما استطاع تحقيق لقب بطولة كأس الأمير في 17 مناسبة، بدأها في حقبة السبعينيات من القرن الماضي (1975، و1976، و1977)، ثم حصل عقبها على 5 ألقاب في الثمانييات والتسعينيات، وعاد لبسط نفوذه مع بداية القرن الحالي بـ8 ألقاب، كان آخرها في العام الماضي 2020.

وجاء النادي العربي في المركز الثاني كأكثر الفرق تحقيقاً لبطولة كأس الأمير بواقع 8 مرات، فيما أتى الغرافة ثالثاً (7 بطولات)، والريان رابعاً برصيد (6 بطولات)، والأهلي خامساً (4 بطولات)، والدحيل سادساً (3 بطولات).

أما أكبر نتيجة في المواجهات النهائية لبطولة كأس أمير قطر فكانت في موسم 1972/1973، عندما انتصر الأهلي على الريان بستة أهداف مقابل هدف وحيد، ليبقى هذا الرقم القياسي صامداً منذ 48 عاماً حتى الآن.

المساهمون