قصة غريبة.. لعب 70 مباراة مع أستراليا دون الحصول على الجنسية

قصة غريبة.. لعب 70 مباراة مع أستراليا دون الحصول على الجنسية

19 يوليو 2021
كواد كوبر يعيش وضعية تختلف عن كل اللاعبين (Getty)
+ الخط -

يعيش لاعب الرغبي كواد كوبر وضعيةً غريبةً تختلف عن كل اللاعبين الآخرين، ذلك أنّه يخوض عديد المباريات مع منتخب أستراليا ولكنه لا يملك الجنسية الأسترالية إلى حد الآن، وهي مفارقة من النادر أن تعرفها الرياضة بما أن كل منتخب مجبر على أن يعتمد على لاعبين يحملون جنسيته.

وضعية كوبر شدّت الاهتمام بعد تغريدة نشرها اللاعب، عبّر من خلالها عن استغرابه بسبب عدم منحه الجنسية الأسترالية، رغم أنّه يشارك بانتظام مع منتخب أستراليا للرغبي، وخاض أكثر من 70 مباراة دولية خلال مسيرته، ولكن هذا الرقم لم يشفع له في أن ينال الجنسية، علما أنه كان لاعباً دولياً من 2008 إلى 2017 وهي فترة طويلة نسبياً.

وفق ما نقله موقع "سبورت نو" النرويجي، فقد انتقل كوبر رفقة عائلته إلى أستراليا في سن 13 عاماً، وبعد قرابة 20 سنة ما زال يطمح إلى أن تستجيب السلطات إلى طلبه وتمنحه الجنسية الأسترالية، وخاصة أنه مقيم في أستراليا ويمثل منتخبها الوطني الذي يعتبر مصدر فخر للأستراليين نظراً إلى شعبية رياضة الرغبي في أستراليا.

وقال كوبر في تغريدته: "ارتداء القميص الأخضر والأصفر خلال 70 مباراة دولية لا يبدو أنّه كاف في أيامنا هذه من أجل الحصول على الجنسية"، وسبق أن طلب لاعب الرغبي الحصول على الجنسية ولكن طلبه رُفض في المناسبات السابقة أيضاً.

وتضامن لاعب التنس الأسترالي جون ميلمان مع وضعية كوبر الذي تربطه به صداقة، وقال في تغريدة إنّه من غير المعقول رفض طلبه وهو الذي مثل منتخب أستراليا.

رياضات آخرى
التحديثات الحية

كما عبّر الحارس السابق للمنتخب الأسترالي لكرة القدم مارك شوارزر عن استغرابه من هذه الوضعية النادرة، معتبراً أنّه من حق كوبر الحصول على الجنسية بعد أن مثل المنتخب.

 

 

المساهمون