قبل قمة "الكتالوني" و"الباريسي" الأوروبية... غيابات مؤثرة مُحتملة

قبل قمة "الكتالوني" و"الباريسي" الأوروبية... غيابات مؤثرة مُحتملة

09 فبراير 2021
مواجهة منتظرة بين برشلونة وباريس سان جيرمان (Getty)
+ الخط -

يواجه فريقا برشلونة الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي خطر الإصابات المؤثرة في صفوف النجوم، وذلك قبل القمة المرتقبة التي ستجمعهما يوم 16 شباط/فبراير ضمن منافسات دور الـ16 لبطولة دوري أبطال أوروبا في لقاء الذهاب على ملعب "كامب نو".

غيابات مهمة مُحتملة لبرشلونة

بدايةً من فريق برشلونة الذي قد يخسر ضلعاَ مهماً في خطه الدفاعي والذي يتمثل بغياب المدافع الشاب أراوخو، وذلك إثر تعرضه لإصابة قوية في مباراة فريقه ضد ريال بيتيس أمس الأحد، ليخرج ويدخل النجم الهولندي فرينكي دي يونغ بديلاً له في الشوط الأول.

وفي وقت لم يُعلن النادي "الكتالوني" بعد عن إن كان المدافع أراوخو سيغيب عن المباريات القادمة، وخصوصاً مواجهة باريس سان جيرمان الفرنسي في دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، إلا أن غيابه سيكون ضربة قوية للفريق نظراً للمستوى الدفاعي اللافت الذي يُقدمه اللاعب هذا الموسم.

ويُضاف إلى إصابة أراوخو الحديثة أن نجم خط الدفاع الإسباني جيرارد بيكيه لن يكون جاهزاً لخوض مواجهة باريس سان جيرمان، إذ إن كل المؤشرات تؤكد أن عودة بيكيه ستكون في بداية شهر آذار/ مارس المقبل بسبب الإصابة التي تعرض لها قبل أشهر.

في المقابل تعرض جمهور برشلونة لنكسة بعد أن تطورت إصابة المهاجم الصغير أنسو فاتي، وعودته المُنتظرة ستكون مطلع شهر نيسان/ إبريل، في حين أن البرازيلي كوتينيو قد لا يعود إلى التشكيلة قبل نهاية الشهر الحالي، ما يعني غيابه عن أول مباراة في دوري الأبطال ضد "الباريسي".

 

فيراتي ودي ماريا: أزمة للباريسي

تعرض فريق باريس سان جيرمان الفرنسي لضربتين قويتين قبل المواجهة المُرتقبة ضد فريق برشلونة الإسباني في دوري الأبطال، وذلك بعد إصابة عمودين أساسيين في خط وسط المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، واللذين يتمثلا بكل من أنخل دي ماريا وماركو فيراتي.

وفي وقت لم يؤكد النادي "الباريسي" بعد حجم إصابة نجم خط الوسط الإيطالي، ماركو فيراتي، إلا أنه من المُحتمل غيابه عن مواجهة النادي "الكتالوني" مثل زميله الأرجنتيني أنخل دي ماريا، الذي بات بحكم المؤكد أنه لن يلعب مواجهة الذهاب من دوري الأبطال.

في المقابل لن يتمكن كل من خوان بيرنات والحارس كيلور نافاس من العودة إلى التشكيلة في مباراة الأبطال، إذ إن غياب الأول متوقع حتى منتصف شهر آذار المقبل، بينما الحارس نافس سيعود ربما منتصف هذا الشهر ولن يكون جاهزاً بدنياً لخوض المباراة الأوروبية.

المساهمون