فشل أنشيلوتي.. هاجس جماهير ريال مدريد في قمة الكلاسيكو

فشل أنشيلوتي.. هاجس جماهير ريال مدريد في قمة الكلاسيكو

23 أكتوبر 2021
أنشيلوتي مدرب ريال مدريد (خوسيه بريتون/Getty)
+ الخط -

يستعد المدير الفني الإيطالي، كارلو أنشيلوتي، غداً الأحد، لخوض أول مباراة "كلاسيكو" منذ عودته لقيادة نادي ريال مدريد الإسباني، بذكريات تاريخية مخيبة للآمال، أضحت تُثير قلق المشجعين، باعتبار أنّ نتائجه سيئة وفشله كبير في هذا الموعد الهام بالنسبة لهم.

وفشل أنشيلوتي في التفوق على نادي برشلونة طيلة المشوار الذي قضاه على رأس "الملكي"، في الفترة الممتدة بين سنتي 2013 و2015، رغم نجاحه في تحقيق نتائج مبهرة، عبر الفوز بدوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية، فضلاً عن كأس الملك.

وخاض أنشيلوتي ضد "البلاوغرانا" 4 مباريات، فاز بواحدة منها فقط، بينما هُزِم في 3 مباريات، تلقى فيها 9 أهداف، وسجل 8، ما يعكس الصعوبات التي يجدها عندما يلاقي الغريم، ما جعل أسهمه عند المشجعين تنخفض بشكل سريع.

وسقط أنشيلوتي على ملعب "سانتياغو بيرنابيو" في مدريد أمام برشلونة بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، وفاز على أرضيته بثلاثة أهداف لواحد، لكن مبارياته بمسرح "كامب نو" جاءت لصالح الفريق المضيف، بهدفين مقابل واحد، كذلك بنفس النتيجة في مرحلة الإياب، أي قبل أسابيع من إنهاء مهامه مع النادي عام 2015.

وسيدخل الإيطالي الشهير مباراة "الكلاسيكو" المقبلة بنية الثأر واستعادة ثقة مشجعي ريال مدريد، إذ يعني الفوز له خطوة هامة لتوسيع الفارق على أحد منافسيه، رغم النتائج السلبية التي يسجلها النادي الكتالوني في بداية الموسم، مع المدرب الهولندي رونالد كومان.

وتختلف وضعيات الناديين هذا الموسم بالنظر للمشاكل التي عانياها منذ رحيل نجميهما، الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو، الأمر الذي سيتركه المدربان جانباً، للتركيز على النجوم الذين بحوزتهم، وتحقيق الفوز في أول صدام مبكر بينهما.

المساهمون