عقوبات في المكسيك تطاول فريقاً أولمبياً ألقى قمصانه في سلة المهملات

عقوبات في المكسيك تطاول فريقاً أولمبياً ألقى قمصانه في سلة المهملات

31 يوليو 2021
منتخب المكسيك للكرة اللينة (Getty)
+ الخط -

قرر الاتحاد المكسيكي للكرة اللينة، معاقبة لاعبات الفريق الأولمبي اللواتي ألقين قمصانهن وملابسهن التي تحمل علم واسم الدولة في سلة مهملات قبل مغادرة طوكيو 2020.

وقال الاتحاد، في بيان رسمي مساء الخميس: "نحن مستاؤون أيضا من اللاعب أو اللاعبات المتورطات في الواقعة، وسيتم إجراء تحقيق شامل للعثور على المسؤولين عن هذه الأفعال، وسنطبق العقوبات المناسبة والمنع عن تمثيل هذا الاتحاد".

ويأتي رد فعل الهيئة الإدارية للكرة اللينة في المكسيك، بعد ساعات من كشف الملاكمتين الأولمبيتين المكسيكيتين، برياندا كروز وإزميرالدا فالكون، على حساباتهما عبر شبكة التواصل الاجتماعي (تويتر) عن تصرفات اللاعبات، مع صور أثارت الغضب في البلد اللاتيني.

وقالت كروز عبر حسابها في (تويتر): "يمثل هذا الزي سنوات من الجهود والتضحيات والدموع. جميع الرياضيين المكسيكيين يتوقون إلى ارتدائه بكرامة، واليوم ترك فريق الكرة اللينة المكسيكي كل شيء للأسف في نفايات القرى الأولمبية".

واحتل المنتخب المكسيكي للسيدات المركز الرابع في بطولة الكرة اللينة الأولمبية، بعد خسارته أمام كندا 3-2 في مباراة أقيمت على الميدالية البرونزية.

ووصل المنتخب المكسيكي للسيدات بتوقعات عالية في أول مشاركة له في الألعاب الأولمبية، وكان أحد رهانات السلطات الرياضية للحصول على ميدالية في طوكيو 2020.

والكرة اللينة هي رياضة تشبه إلى حد كبير البيسبول، يلعب فيها فريقان مكونان من 9 إلى 12 لاعباً، حيث تقذف بواسطة أحد اللاعبين، ثم يضربها اللاعب المهاجم بواسطة عصا مصنوعة من الخشب أو الحديد، وتحسب النقطة للفريق بعد ضرب اللاعب للكرة بواسطة العصا ثم الجري فوق 3 علامات موجوة على الملعب، ومن ثم لمس القاعدة الأخيرة.

المساهمون