طبيب إيطالي يستهزئ برونالدو ويدعوه لمواجهة أطباء العيون

29 أكتوبر 2020
الصورة
رونالدو مُتحمس للعودة لفريقه يوفنتوس (Getty)
+ الخط -

سئم النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، من المكوث في البيت بسبب معاناته من فيروس كورونا، إذ عبّر عن غضبه الشديد من الكشوفات التي أكّدت إصابته في ثلاثة اختبارات متتالية، ليشكّك في قدرة التحليل على كشف حالته الصحية الحقيقية.

وردّ الطبيب الإيطالي، روبيرتو بوريوني، بالاستهزاء على "الدون" واعتبر أن تشكيكه في الطب يبقى كلاماً غير طبيعي، فكتب عبر حسابه على موقع (تويتر): "أرحب بك يا زميلي رونالدو في مجموعتنا المتكونة من أخصائيين في علم الفيروسات"، وأضاف "ستكون مهماً جداً بالنسبة لنا في مواجهتنا المقبلة، عندما نلاقي فريق أطباء العيون".

وجاءت رسالة البروفيسور الإيطالي ليلفت نظر اللاعب ومتابعيه إلى أن ما يسجّل من إصابات هو حقيقي حتى وإن لم تظهر عليه الأعراض، إذ سيكون خطراً على لاعبين آخرين وعائلاتهم وأصدقائهم في حالة الاحتكاك بهم، وهو الذي يصر على العودة إلى الميادين.

وضيّع رونالدو بعض المباريات في الدوري ومباراة القمة أمام فريق برشلونة التي فاز فيها النادي الإسباني بفضل ثنائية عثمان ديمبيلي وليونيل ميسي في دوري أبطال أوروبا، إذ يستعجل المدير الفني أندريا بيرلو عودته لما يمتلكه من تأثير معنوي وفني على زملائه.

المساهمون