ضحية العنصرية مع فالنسيا يكشف أسرار الليلة المثيرة للجدل

ضحية العنصرية مع فالنسيا يكشف أسرار الليلة المثيرة للجدل

06 ابريل 2021
الصورة
المدافع الفرنسي ضحية العنصرية مختار دياكابي (Getty)
+ الخط -

عاش مدافع فالنسيا الفرنسي مختار دياكابي لحظات عصيبة خلال مباراة فريقه ضد صاحب الأرض قادش في الدوري الإسباني، بعدما تعرض لعبارات عنصرية من قبل أحد لاعبي الفريق المضيف.

وصرح مدافع فالنسيا، الثلاثاء، عما حدث معه في ليلة الأحد كاشفا أنه تعرض لسباب عنصري، وأن بعض زملاء اللاعب حاولوا العودة إلى ملعب المباراة وعرض اعتذار خوان كالا عما بدر منه.

وقال اللاعب الفرنسي عبر مقطع فيديو نشر في صفحات التواصل "كانت هناك لعبة في قادش يوم الأحد حين وجه لي لاعب سبابا عنصريا، وكانت كلماته: زنجي قذر. هذا غير مقبول ولا أوافق عليه. رأيتم جميعا رد فعلي. لا يمكن أن يحدث ذلك في الحياة العادية ولا في كرة القدم التي هي رياضة قائمة على الاحترام".

وتابع "قررت وزملائي التوجه لغرف خلع الملابس. كان قرارا صائبا. ثم سألنا أحد لاعبيهم عما إذا كان بوسعنا العودة إذا تقدم كالا باعتذار. كان ردنا بالنفي، لأن الأمور لا تسير على هذا النحو، لا يمكنك أن تفعل شيئا ثم تعتذر وانتهى الأمر".

واعترف دياكابي أنه بخير رغم أن الإهانة آلمته "كثيرا"، مضيفا "هكذا هي الحياة، وهناك أشياء من هذا المنوال بها. أتمنى أن تفعل الليغا شيئا وتقدم حلولا"، وتوجه بالشكر لفريقه على الموقف الذي اتخذه والدعم والتضامن الذي حصل عليه من الجمهور.

المساهمون