شقيقتان مصريتان تشاركان في التحكيم بمنافسات اليد في الأولمبياد

شقيقتان مصريتان تشاركان في التحكيم بمنافسات اليد في الأولمبياد

22 يوليو 2021
الصورة
الجماهير المصرية تنتظر ظهورهما المُميز (تويتر)
+ الخط -

في حدث تاريخي، تشارك مصر في دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في طوكيو خارج دائرة  اللاعبين واللاعبات بدويتو عائلي تحكيمي في عالم كرة اليد العالمية، وذلك من خلال الشقيقتين ياسمين وهايدي السعيد، اللتين تم اختيارهما للمشاركة في إدارة مباريات منافسات كرة اليد في الأولمبياد.

وتُعد مشاركة ياسمين وهايدي فريدة من نوعها بوصفهما أول عنصرين تحكيميين من عائلة واحدة يشاركان في الأولمبياد عبر منافسات رياضة كرة اليد.

وخطفت هايدي وياسمين الأنظار في الرياضة المصرية، بعدما اختار الاتحاد المصري لكرة اليد الشقيقتين لإدارة مباراة الأهلي والزمالك في نهائي الدوري قبل أسابيع، والتي حسمها الزمالك لصالحه (18 – 17)، بعد مباراة تاريخية شهدت تألقاً لافتاً لهما في إدارتها.

واحترفت ياسمين ثم هايدي لعبة كرة اليد عبر فريق الطيران، وهما في الخامسة والسادسة من العمر، ولعبتا لسنوات في المنتخب المصري، قبل أن تختارا الاعتزال والتوجه لمجال التحكيم في اللعبة عام 2012 بعد ترك الصالة المغطاة وإسدال الستار على مشوار كرة اليد كلاعبات.

وفي عام 2014 كان التحول الكبير في حياة الشقيقتين، بعدما نالتا الشارة الأفريقية وشاركتا في مباريات كأس أمم أفريقيا للشابات عام 2015، ثم حازتا على الشارة الدولية في عام 2017 وأصبحتا أصغر حكمتين في مصر على الإطلاق تحملان الشارة الدولية وتنجحان في أقل من 4 سنوات في الحصول على شرف المشاركة في إدارة المباريات بدورة الألعاب الأولمبية المقبلة.

هذا، وتخرجت ياسمين من كلية الصيدلة، في وقت تخرجت هايدي من كلية اللغة والإعلام بالأكاديمية البحرية، وهما تتفرغان بالكامل للعمل التحكيمي، في حين يُشارك منتخب مصر لكرة اليد في منافسات الأولمبياد المقبلة بعد حصوله على لقب بطل أفريقيا ثم المركز السابع في بطولة العالم الأخيرة.

المساهمون