سواريز يودع برشلونة بالدموع في طريقه إلى مدريد

23 سبتمبر 2020
الصورة
خرج سواريز من مقر برشلونة وعلامات الحزن بادية على وجهه (لويس جيني/فرانس برس)
+ الخط -

انهمرت دموع لويس سواريز، في مشهد وداع حزين عقب مغادرة المدينة الرياضية لنادي برشلونة بعد مران اليوم الأربعاء، في طريقه لإتمام صفقة انتقاله للغريم أتلتيكو مدريد خلال الساعات المقبلة.

وتدرب سواريز لآخر مرة بقميص البرسا، وبكى أثناء توديع اللاعبين وعند المغادرة بعد 6 سنوات في النادي الكتالوني، تحول فيها إلى ثالث أفضل هداف في تاريخ البرسا.

وشوهد نجم منتخب أوروغواي بملامح حزينة عند مغادرة المدينة الرياضية لنادي برشلونة، وانطلق سريعاً بسيارته لتجنب التقاط صور له وهو يبكي، بحسب ما ذكرته صحيفة "ماركا" الإسبانية.

ويستعد أتلتيكو لاستقبال سواريز في صفقة الموسم في إسبانيا وأوروبا، عقب فشل انتقاله إلى يوفنتوس الإيطالي، ورغم محاولات جوسيب بارتوميو رئيس البرسا لعرقلة انضمامه للنادي المدريدي.

وأبلغ رونالد كومان مدرب البرسا الجديد سواريز بأنه سيكون خارج حساباته، ضمن قرارات ثورية بالنادي عقب الخروج المهين من دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي والهزيمة الكارثية 8-2 من بايرن ميونخ، وأصبح رابع المغادرين هذا الصيف بعد راكيتيتش وفيدال وسيميدو.

المساهمون