رونالدو يحرج سولشاير.. من يدرب مانشستر يونايتد؟

رونالدو يحرج سولشاير.. من يدرب مانشستر يونايتد؟

18 سبتمبر 2021
رونالدو مطالب باحترام دور المدرب في الفريق (Getty)
+ الخط -

فرض المهاجم البرتغالي المخضرم كريستيانو رونالدو نفسه نجم الأسابيع الأخيرة في إنكلترا، وذلك منذ انتقاله المفاجئ إلى نادي مانشستر يونايتد في سوق الانتقالات الصيفية الماضية، ليخوض التجربة الثانية في رصيده مع "الشياطين الحمر".

واقترنت عودة النجم البرتغالي بنجاحه في التهديف خلال مباراتين شارك فيهما، إذ أحرز ثنائية ضد نيوكاسل في الدوري، ثم سجل هدف الفريق الوحيد في منافسات دوري الأبطال ضد يانغ بويز السويسري، رغم الخسارة التي انقاد إليها فريقه.

وأصبحت كل الأحداث والأخبار في النادي الإنكليزي مرتبطة بما يفعله رونالدو، حيث تردد بأنّه قد يلعب دوراً كبيراً في بقاء بول بوغبا مع الفريق خلال الموسم المقبل، مثلما تردد أنّه غيّر عادات اللاعبين الغذائية وغيرها من المسائل الأخرى التي تهم حياة النادي الإنكليزي.

ولئن أنقذ رونالدو مدربه النرويجي أوليه غونار سولشاير، رياضياً، إلى حد الآن، فإنّه تسبب في عديد من المشاكل لهذا المدرب بسبب تصرفاته في اللقاء الأخير، والتي كشفت عن عدم قدرة المدير الفني على التحكم في نجمه الذي نسي دوره الأساسي.

وانتقد عدد من اللاعبين السابقين، ونجوم البريميرليغ، تصرفات رونالدو في لقاء دوري الأبطال، عندما لم يجلس على دكة الاحتياط في الدقائق الأخيرة من المباراة بل راح يوجه بقية اللاعبين متناسياً وجود المدرب، الذي لم يطلب منه العودة إلى مكانه والكف عن الحديث.

وقال مارتن كوين، نجم أرسنال السابق في حديث نقله موقع "تولك سبور" الإنكليزي، إن نجم التدريب في مانشستر أليكس فيرغسون كان سيرفض تصرفات رونالدو لو كان مدرباً للفريق في تلك المباراة لأن ذلك يسيء إلى المدير الفني ويُضعف موقفه مع اللاعبين.

وكان زميل رونالدو السابق المدافع ريو فيرديناند قد انتقد بدوره تصرفات رونالدو، معتبراً أنّه يتعين عليه لاحقاً التوقف عن مثل هذه التصرفات وأن يلتزم بدوره الأساسي وترك المسألة الفنية للمدرب، خاصة أنّه نجح في مهمته على الميدان.

وظهر المدرب النرويجي في موقف صعب، إذ يبدو أن رونالدو فرض شخصيته على الفريق وبات يتدخل في كل الملفات التي تهم سير النادي ونشاطه وهو ما قد يقود لاحقاً إلى خلافات، خاصة أن البرتغالي يحظى بدعم جماهير كبير للغاية.

المساهمون