رونالدو يتجاوز لوكاكو ويحقق رقماً جديداً

23 فبراير 2021
الصورة
رونالدو متصدر ترتيب هدافي الدوري الإيطالي (Getty)
+ الخط -

عاد نادي يوفنتوس إلى سكة الانتصارات، وتغلّب على كروتوني، الاثنين، بنتيجة 3ـ0 لحساب منافسات الجولة 23 من الدوري الإيطالي. وأوقف يوفنتوس سلسلة ثلاث مباريات دون انتصار في ثلاث منافسات مختلفة، بعد التعادل السلبي مع إنتر في كأس إيطاليا ثم الهزيمة ضد نابولي في الكالتشيو 1ـ0 والخسارة ضد بورتو في دوري الأبطال 2ـ1.

ولم تكن مهمة يوفنتوس صعبة خلال هذه المباراة، بما أنّه واجه صاحب المركز الأخير في الترتيب العام، وبالتالي كان الفوز نتيجة منطقية، خاصة وأنّ الفريق يريد الاستفادة من هزيمة نادي ميلان في الدربي والاقتراب منه أكثر فأكثر.

 

واقترنت عودة يوفنتوس إلى الانتصارات، بعودة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى التهديف، حيث نجح "الدون" في إحراز الهدفين الأول والثاني في الشوط الأول، ليمنح فريقه أسبقية مهمّة دعّمها الأميركي ماكيني في شوط المباراة الثاني بهدف ثالث.

ورفع رونالدو رصيده إلى 18 هدفاً متقدّماً على البلجيكي روميلو لوكاكاو هدّاف إنتر ميلان الذي في رصيده 17 هدفاً.  وأثمر إصرار رونالدو عن تسجيل هدفين بالطريقة نفسها تقريباً حيث صعد أعلى من المدافعين وغالط الحارس في مناسبتين.

 وقبل الوصول إلى الشباك، أضاع رونالدو فرصاً سهلة للتسجيل حيث تغلّب التسرّع على نجم يوفنتوس الذي كان يسعى وراء التهديف من جديد بعد أن فشل في آخر 3 مباريات فكانت النتيجة لقطات لا تعكس ما عُرف عن رونالدو وقدراته التهديفية العالية.

ووفق أرقام "أوبتا" فقد نجح رونالدو في التسجيل في مرمى كلّ أندية الدرجة الأولى الإيطالية منذ التحاقه بيوفنتوس، كما أصبح فريق كروتوني "الضحية" رقم 78 لرونالدو في مختلف الدوريات، واقترب من معادلة رقم زلاتان إبراهيموفيتش الذي سجّل في مرمى 79 فريقاً.

وافتك يوفنتوس المركز الثالث، برصيد 45 نقطة من روما، خلف نادي ميلان الثاني برصيد 49 نقطة والإنتر المتصدر وفي رصيده 53 نقطة، غير أن يوفنتوس تنقصه مباراة، وبالتالي فإنّ فرصه في تحسين ترتيبه مازالت قائمة، بل إن كل المعطيات تؤكد أن التنافس على اللقب سينحصر بينه وبين إنتر ميلان.

المساهمون