رونالدو ومشاهير الرياضة يتفاعلون مع اعتزال خبيب

25 أكتوبر 2020
الصورة
دخل خبيب في نوبة بكاء بعد فوزه التاريخي (جوش هوديجز/ Getty)
+ الخط -

عاش عشاق رياضة الفنون القتالية المختلطة "يو إف سي" مشاعر كثيرة خلال المباراة التي التقى فيها النجم الروسي خبيب نورمحمدوف منافسه الأميركي جاستن غيثي، وهزمه فيها بالضربة الفنية القاضية، ليعلن بعدها مباشرة اعتزاله عقب فوزه الكبير.

وتلقى البطل الروسي تهاني مشاهير كرة القدم والرياضات الثانية، وكان على رأسهم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم نادي يوفنتوس الإيطالي، الذي علق على حساب خبيب الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، بعدما نشر صورة له مع والده، بقوله: "والدك فخور بك يا أخي".

بدوره، عاد النجم الأيرلندي كونور ماكغريغور إلى تقديم واجب التعزية إلى غريمه القوي مجدداً، بعد أن تابع نزاله الأخير في البطولة، ليقول على حسابه في "تويتر": "مردود ممتاز من خبيب، احتراماتي لك مجدداً، وتعازي على وفاة والدك وأتمنى أن تتحلى عائلتك بالصبر".

كذلك هنّأ أسطورة بطولة رياضية الفنون القتالية المختلطة في "يو أف سي"، جورج سانت بيير، البطل الروسي بتألّقه، فعلّق عليه: "فوجئت بالأداء الممتاز الذي قدمه خبيب، رغم أني أدرك قوته الخارقة وتفوقه على منافسيه، يا لها من طريقة جميلة لإنهاء مشواره".

وتفاعلت الجماهير العربية، وخاصة المسلمة، مع النجم الروسي خبيب نورمحمدوف بعد أن انهار باكياً على الحلبة، عقب تذكر والده الراحل عبد المنعم، الذي توفي إثر معاناته من فيروس كورونا، تسبب له في مضاعفات خطيرة بشهر يوليو/ حزيران الماضي.

واتفق المعلقون بمختلف مواقع التواصل الاجتماعي على أن النجم الروسي هو أسطورة حقيقية، حيث كتب عزيز "فاز بالبطولة وهو بطل العالم، ثم انهار باكياً وأعلن اعتزاله، لا يستطيع الاستمرار دون والده الذي توفي بكورونا، الشاب المتدين الخلوق خبيب نورمحمدوف، هكذا هي الدنيا لا تساوى عند الله جناح بعوضة رحم الله من رباك"، وأضاف آخر "البطل الروسي خبيب نورمحمدوف أعطى درساً في الأخلاق الإسلامية الكريمة، له منا كل الحب والاحترام والتقدير".

 

وسجّل النجم الروسي خبيب نورمحمدوف رقماً مذهلاً أثبت به قدراته العالية في رياضة الفنون القتالية، حيث بلغ 29 انتصاراً، ولم يسبق له أن انهزم، إذ سيشكّل اعتزاله خسارة كبيرة للعبة ولمحبيه.

يذكر أن نورمحمدوف قد استمر في اقناع والدته ثلاثة أيام بأن يكون نزاله مع منافسه الأميركي جاستين غيثي الأخير في مشواره، ليعلن اعتزاله مباشرة بعد فوزه، وسط صدمة محبيه.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المساهمون