رايكونن "متلهف" لخوض عامه الـ19 في "الفئة الأولى"

23 فبراير 2021
الصورة
كيمي رايكونن واحد من السائقين المخضرمين (Getty)
+ الخط -

في سن الـ41، يبدو حماس "العجوز" الفنلندي كيمي رايكونن غير قابل للصدأ، بعدما أكد الاثنين، على هامش كشف النقاب عن السيارة الجديدة لفريقه "ألفا روميو"، عن "تلهفه" لخوض عامه الـ19 في بطولة العالم للفورمولا واحد.

وقال أكبر السائقين عند شبكة الانطلاق والمتوج بطلاً للفئة الأولى عام 2007 مع "فيراري" "أنا متشوق لبدء هذا الموسم، ولكن هناك الكثير من الأشياء المجهولة، بسبب تبديل القوانين".

وتابع، خلال حفل تقديم السيارة الجديدة طراز "سي41" باللونين الأبيض والأحمر، "في غضون أسابيع، وبعد التجارب (قبل انطلاق الموسم والتي ستقام في البحرين من 12 حتى 14 مارس/ آذار المقبل)، سنرى كيف ستجري الأمور. وفي غضون شهر بعد السباق الأوّل، سنرى حقيقة أين نحن، وآمل أن نكون في مركز أفضل من العام الماضي".

وربطاً بما قاله رايكونن، لم تكن النتائج على قدر الآمال العام الماضي، إذ حلّ "ألفا روميو" في المركز الثامن في الترتيب النهائي للصانعين برصيد 8 نقاط فقط، علماً أن الحظيرة التي يقع مقرها في سويسرا تتزود بمحرّك "فيراري" ويشرف على الإدارة الفرنسي فريديريك فاسور.

ويتابع رايكونن مغامرته داخل السيارات أحادية المقعد في عام 2021 إلى جانب زميله الشاب الإيطالي أنطونيو جوفيناتسي، بعد موسم شهد احتلالهما المركزين الـ16 والـ17 توالياً برصيد 4 نقاط لكلّ منهما.

رياضات آخرى
التحديثات الحية

ويحمل الفنلندي، الذي ينتهي عقده نهاية العام الحالي، منذ عام 2020 الرقم القياسي لأكبر عدد من السباقات في البطولة العالمية مع 330 جائزة كبرى، متقدماً على البرازيلي روبنز باريكيللو (322)، إلاّ أنه يؤكد ضمن السياق ذاته أن "الأرقام لا تعني الكثير".

ومن دون أن يتكهن حول مستقبله، قال بطل العالم السابق صاحب الـ21 انتصاراً في البطولة "أنا متأكد أنه عندما سأعتزل، فإن شخصاً أصغر سناً سيفعل أكثر (خوض السباقات). النتائج أكثر أهمية".

(فرانس برس)

دلالات

المساهمون