راكيتيتش يتقمص دور الأسطورة توتي في كأس إسبانيا

27 يناير 2021
الصورة
راكيتيتش نجم فريق إشبيلية (Getty)
+ الخط -

 أحرز النجم الكرواتي إيفان راكيتيتش، هدفاً عالمياً، خلال مواجهة فريقه إشبيلية للضيف فالنسيا، في المباراة التي جمعت الفريقين لحساب دور الـ16 من مسابقة كأس ملك إسبانيا لكرة القدم.

وعلى ملعب "رامون سانشيز بيزخوان"، خطف لاعب برشلونة السابق الأضواء بهدف على طريقة الكبار، بعد إحرازه لهدف فريقه الثالث في المواجهة التي تألق بها نجوم الفريق الأندلسي.

واستغل راكيتيتش تقدم حارس مرمى "الخفافيش" كريستيان ريفيرو، ليلعب كرة ذكية مقوسة من فوقه، استقرت في أعلى الجهة اليمنى لمرماه، محرزاً واحداً من أجمل أهداف المسابقة في نسختها الحالية.

وأعاد النجم المتوج بفضية مونديال 2018 رفقة منتخب بلاده، إلى الأذهان، الهدف التاريخي الذي أحرزه نجم فريق روما السابق، الإيطالي فرانشيسكو توتي، والذي كان بشباك الغريم إنتر ميلان وحارسه الأسطوري، البرازيلي جوليو سيزار، في المواجهة التي جمعت الفريقين في 26 أكتوبر/ تشرين الأول 2005، وجاء ضمن الجولة التاسعة من الكالتشيو.

وعاد راكيتيش، إلى صفوف فريقه السابق إشبيلية خلال الانتقالات الصيفية الماضية، بعد أن وقع عقداً مع النادي "الأندلسي" حتى عام 2024، بعد أن لعب في صفوفه لثلاثة مواسم قبل الانتقال لبرشلونة.

وشهد اللقاء ذاته، هدفاً على طريقة "تيكي تاكا"، كان من نصيب الهولندي لوك دي يونغ،  الذي سجل الهدف الثاني بعد 37 تمريرة مرت على جميع اللاعبين الـ11 في التشكيلة، لتسجل رقماً قياسياً لأطول هجمة تنتهي بهدف في إسبانيا على مستوى جميع المسابقات حتى الآن بهذا الموسم، حسب شبكة "أوبتا" للإحصائيات.

المساهمون