خطأ لينو القاتل يؤدي إلى رقم تاريخي سلبي لأرسنال

خطأ لينو القاتل يؤدي إلى رقم تاريخي سلبي لأرسنال

24 ابريل 2021
الصورة
لينو حارس مرمى أرسنال (Getty)
+ الخط -

زاد الحارس الألماني بيرند لينو، من معاناة فريقه أرسنال، خلال مواجهة الضيف إيفرتون، الجمعة، في الجولة الـ33 من عمر الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، والتي انتهت لمصلحة الزوار بهدف دون رد.

وسقط حارس ليفركوزن السابق في المحظور، مهدياً الفريق الزائر هدف الانتصار الوحيد، الذي سجل في الدقيقة الـ76 من عمر اللقاء، الذي أقيم على ملعب "استاد الإمارات" في لندن.

وفشل لينو في التعامل مع كرة البرازيلي ريشارليسون، الذي لعب كرة عرضية، لكن حارس المرمى الذي خرج لحسم الموقف، ساهم في تحويلها لمرماه، رغم أنها لم تكن بالقوة ولا الدقة المطلوبة، حيث لم يستطع لينو الإمساك بالكرة، لتمر بين قدميه إلى داخل الشباك.

وفشل الفريق اللندني في فرصة تقليص الفارق مع منافسه، الذي قفز للترتيب السادس برصيد 55 نقطة، فيما بقي أرسنال تاسعاً، وفي جعبته 46 نقطة.

ولأول مرة منذ عام 1930، يتعرض أرسنال للخسارة في تسع مباريات على أرضه بمسابقة الدوري الإنكليزي، فيما انهزم "المدفعجية" في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، 4 مباريات متتالية لعبها الفريق على أرضه، وكانت للمرة الأولى منذ 1959، فيما حقق "التوفيز" أول انتصار على ملعب أرسنال منذ 25 عاماً.

المساهمون