خطأ شمايكل يهدي فنلندا أول هدف في تاريخها في اليورو

خطأ شمايكل يهدي فنلندا أول هدف في تاريخها في اليورو

12 يونيو 2021
الصورة
هدف تاريخي لفنلندا (Getty)
+ الخط -

ستبقى المباراة ضد الدنمارك محفورةً في ذاكرة الجماهير الفنلندية، نظراً لكل الأحداث الغريبة التي رافقتها، إضافةً إلى كونها أول مباراة لمنتخب فنلندا في نهائيات بطولة أوروبا، إذ تأهل هذا المنتخب للمرة الأولى في سجله إلى أهم حدث في "القارة العجوز".

ولم ينتظر المنتخب الفنلندي، بقية المباريات من أجل تسجيل هدفه الأول في النهائيات، بما أنّه استغل المباراة ضد الدنمارك من أجل افتتاح سجله التهديفي إثر كرة رأسيةٍ من مهاجمه جوال فونجبولو الذي منح فنلندا التقدم في الدقيقة 60 محدثاً مفاجأةً كبرى في البطولة.

والطريف أن منتخب فنلندا سجّل هدفاً في أول تصويبة له في المباراة، وفق تأكيدات شبكة "أوبتا" البريطانية للإحصائيات الرياضية، ما يعني أن نسبة نجاحه كانت قياسية، غير أن اللاعب جوال ورغم قيمة الهدف رفض الاحتفال تضامناً مع الدنماركي إريكسن.

ويدين منتخب فنلندا بهذا الهدف التاريخي، إلى حارس منتخب الدنمارك غاسبر شمايكل الذي لم يحسن التعامل مع الموقف رغم تمركزه الجيد، ولكنّه أفلت الكرة من بين يديه ليمنح منافسه هديةً ثمينةً وتاريخيةً، إذ لم يتوقع أحد أن يرتكب صاحب الخبرة الطويلة مع ليستر سيتي مثل هذا الخطأ.

ولم يسبق أن ارتكب شمايكل الابن خطأ مشابهاً خلال مسيرته الدولية، إذ كان دائما يصنع الفارق خلال مختلف المباريات ولكن يبدو أن ما عاشه اللاعبون من صدمةً وأوقات صعبة بعد حادثة زميلهم إريكسن جعلته يفقد التركيز خلال هذه العملية ولا يتحكم في الكرة.

دلالات

المساهمون