تياغو بين النهائي وخارجه: كيف سيخسر كلوب وسط ملعبه بدونه؟

تياغو بين النهائي وخارجه: كيف سيخسر كلوب وسط ملعبه بدونه؟

27 مايو 2022
هل يلعب تياغو النهائي ويُنقذ كلوب من الورطة؟ (Getty)
+ الخط -

تحوم شكوك كبيرة حول مشاركة نجم خط وسط فريق ليفربول الإنكليزي، تياغو ألكانتارا، وذلك قبل ساعات قليلة على المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا ضد فريق ريال مدريد الإسباني، وهو ربما سيؤثر سلباً على مستوى الريدز في المباراة.

وتعرّض النجم الإسباني، تياغو ألكانتارا، لإصابة خلال مواجهة فريقه ليفربول ضد وولفرهامبتون في الجولة الـ 38 والأخيرة من منافسات البريميرليغ، ليخرج من أرض الملعب ويغيب عن تدريبات فريق الريدز لحوالي يومين، ثم يعود ليتدرب على انفراد بعد ذلك.

ورغم تأكيد المدرب الألماني، يورغن كلوب، على أن تياغو من الممكن أن يكون جاهزاً لخوض المباراة النهائية يوم السبت القادم ضد النادي الملكي، إلا أن الشكوك ما زالت تحوم حول مشاركة نجم خط الوسط في المواجهة القوية المُنتظرة.

وفي حال لم يُشارك ألكانتارا ضد فريق ريال مدريد الإسباني، فإن المدرب الألماني، يورغن كلوب، ممكن أن يخسر خط وسطه في المواجهة، نظراً لقوة خط وسط النادي الملكي وقدرته على التفوق بسهولة في حال كان خط وسط المنافس ضعيفا.

ويُعتبر تياغو من أبرز نجوم خط الوسط، فهو يُساعد على الخروج بالكرة من الخلف دون صعوبة كبيرة بسبب مهارته الفردية وذكائه في التعامل في مواقف تحت الضغط، وكذلك مساهمته في الهجوم عبر صناعته للتمريرات الحاسمة لزملائه وبالتالي تسهيل وصول المهاجمين إلى منطقة جزاء المنافس وخلق الخطورة المطلوبة لتسجيل الأهداف.

وغياب تياغو وإن حصل سيكون ضربة قوية لخط فريق ليفربول قبل مواجهة منافس قوي مثل فريق ريال مدريد الإسباني، لأنه سيفقد ضلعاً من ضلوعه القوية التي تُساعده على المنافسة ضد مهاجمين مثل الفرنسي، كريم بنزيمة، والبرازيلي، فينيسيوس جونيور.

والجميع يعرف أن خسارة فريق ليفربول لخط وسطه أمام فريق بحجم ريال مدريد سيكون مُكلفاً جداً، وذلك لأن لاعبين مثل مودريتش وتوني كروس وفالفيردي، سيُسيطرون بالطول والعرض ويتسبّبون بمشاكل كبيرة لفريق الريدز في النهاية.

المساهمون