تعادل سلبي بين البحرين والعراق في مواجهة الفرص الضائعة في كأس العرب

تعادل سلبي بين البحرين والعراق في مواجهة الفرص الضائعة في كأس العرب

03 ديسمبر 2021
تعادل في مباراة شهدت الكثير من الفرص بين العراق والبحرين (مايكل ريغان/Getty)
+ الخط -

انتهت قمة المنتخبين البحريني والعراقي من دون أهداف في مباراة الفرص الضائعة، وذلك في إطار الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى لبطولة "كأس العرب 2021"، ليخرج كل منتخب بنقطة تُساعده في المنافسة على بطاقة مؤهلة للدور ربع النهائي.

فرص قليلة ولا أهداف في مباراة العراق والبحرين،

وشهدت أول 20 دقيقة من المواجهة تناوبا على صناعة الفرص بين المنتخبين، مع أفضلية طفيفة للمنتخب البحريني من ناحية بناء الهجمات وخلق المحاولات، من دون فرص خطيرة تُذكر، في وقت حاول المنتخب العراقي الرد في أكثر من مرة، لكنه واجه صعوبات كبيرة في الوصول إلى المرمى البحريني، باستثناء كرة انفرادية واحدة تصدى لها الحارس سيد جفار.

وبعد ذلك، هدأت المباراة واقتصر الأمر على شبه محاولات هجومية من المنتخبين من دون نجاح في هز الشباك، لتبقى النتيجة على حالها من التعادل السلبي بعد أول 45 دقيقة، مع التنويه بأفضلية البحرين على أرض الملعب من خلال الاستحواذ وخلق المحاولات، الأمر الذي سيدفع بالمدربين لتعديل الأمور الفنية في الشوط الثاني بحثاً عن انتصار مهم في المواجهة.

في الشوط الثاني، تابع المنتخبان الهجوم سعياً وراء تسجيل الهدف الأول، واستمر مسلسل إهدار الفرص من الطرفين من دون أن ينجح أي منتخب في هز الشباك، مع الإشارة إلى أن الفرص الخطيرة ظهرت في الشوط الثاني أكثر من الأول، لكن اللمسة الأخيرة هي ما كانت تنقص المهاجمين لتسجيل الأهداف، إذ إن الفرص ضاعت تارةً بسبب الرعونة والتسرع أمام المرمى، وتارةً بسبب تصديات الدفاع وحارسي المرمى.
وبهذا التعادل، رفع المنتخب العراقي رصيده إلى نقطتين من تعادلين، في وقت حصد المنتخب البحريني أول نقطة له في البطولة بعد خسارة الجولة الأولى ضد المنتخب القطري صاحب الأرض، لتكون الجولة الأخير حاسمة بالنسبة للمنتخبين من أجل معرفة ما إذا كان أحدهما قادرا على الفوز والتأهل.

المساهمون