بين التألق والقسوة... ديوكوفيتش يحطم مضربه ويتأهل في بطولة أستراليا

بين التألق والقسوة... ديوكوفيتش يحطم مضربه ويتأهل في بطولة أستراليا للتنس

16 فبراير 2021
ديوكوفيتش يتصدر التصنيف العالمي (Getty)
+ الخط -

تجاوز الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف الأول وحامل اللقب، عقبة الألماني ألكسندر زفيريف السابع، ليفوز عليه بأربع مجموعات 7-6 (8-6)، 2-6، 4-6 و6-7 (8-6) ويبلغ الدور نصف النهائي من بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، الثلاثاء.

وكالعادة، كان اللقاء شاهدا على الكشف عن بعض ما يملكه نوفاك في شخصيته، مثل التألق والقسوة، اللذين جعلا المصنف الأول يصنع الحدث في أغلب البطولات الكبيرة التي يشارك فيها، حتى في حال عدم حصوله على اللقب أو الوصول إلى مراحل متقدمة.

ورغم عودته من بعيد في النتيجة وبلوغه نصف نهائي البطولة، لكن في الشوط الخامس من المجموعة الثالثة، وتحديدا بعد خسارة نقطة التعادل، حطم مضربه من جديد في نوبة عصبية، حيث لم يكن أمام الحكم خيار سوى إنذاره بسبب انتهاك قانون الإهمال داخل الملعب.

وما زاد الأمر سوءا، هو أن زفيريف اضطر إلى الانتظار، حيث ذهب ديوكوفيتش إلى كرسيه لتغيير مضربه، قبل أن يطلب من الحكم إزالة الإجزاء المتبقية من مضربه المتحطم، التي انتشرت في الملعب.

وبعد اللقاء، قال ديوكوفيتش، في تصريح صحافي، إن الحادثة أثارت حماسته، ونجح من خلالها في "استعادة التركيز"، وأن الأمور "تحولت إلى اتجاه إيجابي"، ليتمكن من تحقيق فوزه رقم 301 في البطولات الكبرى.

وكرر ديوكوفيتش اللقطة ذاتها قبل أيام قليلة، بعد أن ودعت صربيا بطولة كأس اتحاد لاعبي التنس المحترفين بسقوطها أمام ألمانيا في مباراة الزوجي، حيث بعد خسارة حاملة اللقب، فقد نوفاك رباطة جأشه، وخرج عن السياق بعد أن قام بتحطيم مضربه بلقطة غريبة.

المساهمون