بعد نهاية فترة "فيفا"... ميلان سيلعب أسبوعاً نارياً لا يحتمل الخطأ

بعد نهاية فترة "فيفا"... ميلان سيلعب أسبوعاً نارياً لا يحتمل الخطأ

31 اغسطس 2021
ميلان سجل حضوره بقوة في بداية الموسم (Getty)
+ الخط -

سيكون فريق ميلان الإيطالي وجماهيره على موعد مع مباريات قوية ومهمة جداً مباشرةً بعد نهاية فترة التوقف الدولية الخاصة بالاتحاد الدولي لكرة القدم، والتي تُلعب فيها المباريات الدولية بين المنتخبات في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم قطر 2022.

ومباشرةً بعد فترة التوقف سيخوض فريق ميلان مباراة في غاية الصعوبة ضد فريق لاتسيو أحد المنافسين المباشرين على اللقب، في 12 سبتمبر/أيلول المقبل. ولحسن حظ "الروسونيري" أن المواجهة ستُقام على أرض ملعب "سان سيرو"، والفوز ضروري لتحقيق الانتصار الثالث توالياً في "الكالتشيو".

بعد هذه المواجهة سيلعب فريق ميلان أول مباراة له في دوري أبطال أوروبا بعد سنوات طويلة من الغياب والمواجهة ستكون ضد فريق ليفربول الإنكليزي القوي والمُدجج بالنجوم، والمباراة ستُلعب، في 15 سبتمبر/أيلول المقبل، على ملعب "أنفيلد" ضمن مواجهات الجولة الأولى من البطولة الأوروبية.

ولا تتوقف المباريات الصعبة لفريق ميلان عند هذا الحد، إذ بعد اختبار ليفربول الصعب سيخوض قمة ضد يوفنتوس على ملعب الأخير، في 19 سبتمبر/أيلول المقبل، وهي المواجهة التي من المتوقع أن يختبر فيها الفريقان قدرتهما على المنافسة في موسم 2021-2022، من أجل تحقيق لقب الدوري.

يُذكر أن فريق ميلان حقق انتصارين في أول جولتين من بطولة الدوري الإيطالي، إذ فاز على سامبدوريا بهدف نظيف خارج الديار، ثم اكتسح فريق كالياري (4 – 1) على أرضه في ملعب "سان سيرو"، ليُحقق 6 نقاط كاملة احتل بها المركز الرابع حالياً بفارق الأهداف عن كل من لاتسيو، روما وإنتر ميلانو.

المساهمون