بعد قرار "فيفا"..أحمد أحمد يلجأ لهذه الخطوة للعودة إلى منصبه!

24 نوفمبر 2020
الصورة
أحمد أحمد تعرض للإيقاف من فيفا (محمد الشاهد/فرانس برس)
+ الخط -

قرّر رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، الملغاشي أحمد أحمد، الطعن في حكم الإيقاف الذي أعلنه "فيفا"، على ضوء التلاعبات التي تورط فيها، بعد ثبوت تلقيه هدايا وامتيازات باستغلال المنصب الذي شغله خلفاً للكاميروني عيسى حياتو.

وكشفت صحيفة "آس" الإسبانية، أن أحمد أحمد سيطعن في القرار عبر طلب يقدّمه لمحكمة التحكيم الرياضي "كاس"، بعد معاقبته بالإيقاف من ممارسة النشاطات الرياضية طيلة الخمس سنوات المقبلة، بتهم فساد كان طرفاً رئيسياً فيها بين أعوام 2017 و2019.

وتنص لوائح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، على منع مسؤوليه من تلقي أي هدايا بحكم المنصب الذي يشغله، وتعاقب كل من يستغل ذلك سواءً تحت طائل التهديد أو طرق ثانية، وهو القانون الذي يفرضه "فيفا" أيضاً.

ومُنع أحمد أحمد من الترشح لانتخابات رئاسة الهيئة الأفريقية في 2021، مما دفعه للاجتماع بمحاميه، الثلاثاء، من أجل إيجاد سُبل لتخفيف العقوبة والطعن في نتيجتها، حيث يرى الملغاشي أن التهم الموجهة له باطلة، وهو أمر ستؤكده أو تنفيه محكمة سويسرا.

يذكر أن "كاف" قرّرت خلافة الرئيس المقال بمساعده، كونستانت أوماري، حيث سيتكفل بتسيير الفترة المقبلة، لتجهيز الموعد الانتخابي المهم، الذي سيشهد ترشّح العديد من الشخصيات الرياضية العربية ومن بلدان أخرى، على غرار السنغالي أوغستين سنغور وباتريس موتسيبي، الذي يشغل منصب رئيس اتحاد جنوب أفريقيا للعبة.

المساهمون