بعد تخلصه من شبح الاعتزال.. موراي يطلق وعداً مثيراً للجماهير

بعد تخلصه من شبح الاعتزال.. موراي يطلق وعداً مثيراً للجماهير

02 مارس 2021
الصورة
يريد موراي استعادة أمجاده في كرة المضرب (جون بيري/Getty)
+ الخط -

تخلص النجم البريطاني آندي موراي من شبح الاعتزال الذي كان يخيفه، بعدما تكررت إصابته في عالم رياضة كرة المضرب، وغيابه عن الكثير من البطولات الكبيرة في العالم، ما جعل الأطباء يطالبونه بوضع حدٍ لمسيرته الاحترافية.

لكن آندي موراي، المصنف الـ(123 عالميا)، تحدى جميع الظروف الصعبة التي واجهها في الفترة الماضية، وعلى رأسها إصابته بفيروس كورونا، التي حرمته من المشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، ليعود مرة أخرى إلى الملاعب، ويُحقق فوزه الأول منذ عامين ونصف على منافسه روبن هاس في بطولة روتردام الهولندية.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن آندي موراي قوله: "لم يكن الأمر سهلاً علي. في كل مرة أخسر أو أصاب يُطلب مني الاعتزال والتوقف عن لعب التنس. إنه أمر محزن للغاية، لكن الحياة ليست سهلة، والآن أشعر بأنني ألعب من أجل مسيرتي".

وتابع "في كل مرة أخطو فيها الآن إلى الملعب، أشعر وكأنني بحالة جسدية رائعة، لكن لا أعرف ما سيدور في المباريات، وهذا ما كنت قلقاً بشأنه سابقاً، أكثر من لعب التنس مُجددا، إلا أنني أصبحت مركّزاً أكثر على الناحية الذهنية، ولم أكن أحُس بهذا الشعور سابقاً".

رياضات آخرى
التحديثات الحية

وأضاف "لقد قمت ببعض الأخطاء في مباراتي ضد هاس، لكن كان شعوري غريباً بالنسبة لي. لم أكن أعرف ما أفعله، إلا أنني قمت في النهاية باتخاذ القرارات الصحيحة، ولعبت بشكل جيد، بعدما وجدت الطريقة المثالية في التغلب عليه".

وختم موراي حديثه بقوله: "لقد تحركت بشكل جيد، ولعبت مدة ساعتين، وجسدي كان متجاوباً معي بطريقة رائعة، وهذا أمر إيجابي للغاية، وأتوجه برسالة للجماهير، بأنني عدت مُجدداً، ومع ذلك أشعر بأنني ما زلت أقدم أداء متوسطا في رياضة التنس".

المساهمون