بطولة أستراليا للتنس تُطبق برنامجاً صارماً لمواجهة كورونا

14 يناير 2021
الصورة
تعمل الحكومة الأسترالية على إنجاح إقامة بطولة التنس (ميشيل دوج/Getty)
+ الخط -

قررت اللجنة المنظمة لبطولة أستراليا المفتوحة للتنس تطبيق برنامج حجر صحي صارم للغاية، من أجل مواجهة انتشار فيروس كورونا، الذي عاد إلى التفشي بصورة كبيرة خلال الفترة الماضية، وأدى ببعض الحكومات العالمية إلى إعادة فرض الإغلاق العام.

ونقلت شبكة "إي بي سي" الأسترالية عن ليسا نيفيل، وزيرة الشرطة والخدمات الطارئة، قولها إن البرنامج الموضوع من قبل الحكومة يُعد الأكثر صرامة في العالم، نتيجة توقع قدوم 1200 شخص من أجل المشاركة في البطولة التي ستقام في مدينة ملبورن.

وأكدت ليسا نيفيل في حديثها أن جميع المشاركين في بطولة أستراليا للتنس سيخضعون للحجر الصحي في واحد من 3 فنادق، كما تم توجيه تحذير إليهم باتخاذ قرارات صارمة بما فيها عقوبات جنائية بحق كل شخص سينتهك الحجر الصحي.

وأضافت: "نتوقع أن أي لاعب تنس يصل إلى هنا فإنه من المحتمل أن تكون عينته موجبة، وقمنا بتصميم قواعدنا حول تلك الاحتمالات، وضمان عدم وجود خطر على المجتمع المحلي في حال أصيب أحدهم بالوباء".

وتابعت "لقد وضعنا أشد القواعد صرامة في منافسات بطولات التنس في العالم، وسيكون بمقدور اللاعبين مغادرة غرفهم لمدة تصل إلى 5 ساعات يومياً، من أجل التدريب أو تلقي العلاج وذلك لتقليل مخاطر التعرض للإصابة".

وتنص قواعد الحجر الصحي التي فرضتها الحكومة الأسترالية قبل انطلاق البطولة، على نقل أي شخص تأتي عينته موجبة في فحوص كورونا إلى فندق صحي، ولن يتم السماح له بالمشاركة في البطولة حتى تأتي عينته سالبة.

يذكر أن بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، وهي إحدى بطولات غراند سلام الأربع الكبرى، ستنطلق في الثامن من شهر فبراير/ شباط القادم، وتستمر حتى 21 من الشهر نفسه، حيث تقام البطولة بعد 3 أسابيع من موعدها المعتاد.

المساهمون