بالأرقام... غياب "الساحر" زياش يقتل تشلسي

29 ديسمبر 2020
الصورة
زياش يقدم مستوى جيداً مع تشلسي (العربي الجديد)
+ الخط -

يبدو أنّ غياب النجم المغربي حكيم زياش المُلقب "بالساحر" حالياً في إنكلترا بات مؤثراً بشكل كبير على فريقه تشلسي الإنكليزي، الذي يُعاني في الفترة الأخيرة من سوء النتائج ونزف النقاط، لتكشف الأرقام التأثير الكبير لغياب زياش على "البلوز" منذ انطلاق الموسم الكروي 2020-2021.

مع زياش "انتصارات وإبداع"

لعب فريق تشلسي بمشاركة النجم المغربي حكيم زياش 9 مباريات حتى الآن، فاز "البلوز" في 8 مباريات منها، أي أن نسبة انتصارات "البلوز" مع زياش بلغت 88%، في وقت تعادل الفريق مع زياش مرة واحدة من دون التعرض لأي خسارة.

في المقابل، بدا تأثير زياش واضحاً في الأداء الهجومي في الثلث الأخير على صعيد صناعة اللعب وتسجيل الأهداف، إذ إن معدل الأهداف التي سجلها تشلسي بحضور زياش بلغ 2,79 في المباراة الواحدة، ما يعني أن اللاعب يؤثر بشكل كبير، وغيابه ساهم كثيراً في تدهور حالة "البلوز".

بدون زياش "تعثرات وأزمة"

أثر غياب حكيم زياش كثيراً على أداء فريق تشلسي، خصوصاً في خط الهجوم، إذ لعب فريق "البلوز" 12 مباراة بدون المهاجم المغربي، والمُلفت أنه فاز في 3 مباريات فقط مقابل 3 خسارات و6 تعادلات، ما يعني أن نسبة الانتصارات انخفضت بدون زياش من 88% إلى 25% فقط.

ولا يقتصر الأمر على النتائج فقط وانخفاض عدد الانتصارات، إنما أيضاً على الفعالية الهجومية في الثلث الأخير، إذ إن معدل الأهداف في المباراة الواحدة انخفض بدون زياش من 2,9 إلى 1,83، وطبعاً هبوط عدد الأهداف في 90 دقيقة أثر كثيراً على النتائج، وبالتالي عدم تحقيق النتائج الجيدة مؤخراً.

حتى المدرب الإنكليزي فرانك لامبارد تحدث في تصريحات أمام وسائل الإعلام، بعد التعثر الأخير أمام فريق أستون فيلا بالتعادل (1 – 1)، عن حجم تأثير غياب حكيم زياش عن المجموعة وأن عودته ضرورية لكي يعود تشلسي إلى سكة الانتصارات من جديد.

الصورة
بالأرقام...غياب "الساحر" زياش يقتلُ تشيلسي

المساهمون