باريس سان جيرمان يتوج بلقب السوبر الفرنسي

31 يوليو 2022
ميسي ونيمار ضربا دفاع نانت (جاك غويز/Getty)
+ الخط -

قاد الثنائي ليونيل ميسي، والبرازيلي نيمار، فريق باريس سان جيرمان، للفوز بالكأس الممتازة الفرنسية، الأحد، على حساب فريق نانت بعد الانتصار عليه بنتيجة 4ـ0.

وخاض الباريسي المواجهة، في غياب نجمه الأول كيليان مبابي المعاقب، ولكن الفريق تمكن من حسم نتيجة المباراة منذ الشوط الأول بفضل نجميه ليونيل ميسي ونيمار، وأحرز أول الألقاب بقيادة مدربه الجديد كريستوف غالتييه.

وفرض الباريسي إيقاعه على المباراة منذ البداية وسيطر على منافسه، وطريقة 3ـ4ـ3 التي اعتمدها المدرب الجديد كانت فعالة، رغم أن الباريسي كان قريباً من قبول هدف مفاجئ، بعد تصويبة تصدى لها الحارس دوناروما.

ووضع الأرجنتيني، ميسي، فريقه في المقدمة بعد أن سجل هدفاً رائعاً في الدقيقة 22 بعد إمداد من البرازيلي نيمار، حيث نجح "البولغا" في تجاوز الحارس بفضل مهاراته العالية ووضع فريقه في المقدمة.

وأكد البرازيلي نيمار، تحسن مستواه بتسجيل الهدف الثاني، بعد أن حصل على مخالفة في الوقت البديل من الشوط الأول، وأحسن تنفيذها ليمنح الباريسي التقدم في النتيجة 2ـ0 بطريقة مميزة.

ولم يجد نادي العاصمة صعوبات لفرض هيمنته على المباراة، فقد تفوق على منافسه تكتيكيا، ونجح في إبعاد الخطر عن مرماه وكان قريبا من إضافة أهداف جديدة، إلى أن ظهر مدافعه الإسباني سيرجيو راموس، وغالط الحارس بلقطة فنية رائعة في الدقيقة 57.

وأثبت الباريسي مرة أخرى، أنّه عائد بقوة بعد أن تابع الضغط على منافسه، إلى أن سجل الهدف الرابع في المباراة  في الدقيقة 82، عبر نجمه نيمار، الذي حصل على ركلة جزاء، نفذها بطريقة فيها الكثير من الإبداع، كما رافق حصوله على ركلة الجزاء طرد مدافع نانت كاستيليتو.

ودفع مدرب نانت، بالمهاجم المصري مصطفى محمد في أول ظهور رسمي له، ولكنه لم يقدر على مساعدة فريقه وسط استعداد جيد لدفاع الباريسي الذي لم يترك أمامه الفرصة للتسجيل والبروز، حيث لم يقدر نانت على تهديد مرمى الحارس دوناروما.

واستحق الباريسي التتويج باللقب، بعد أن قدم مباراة في مستوى رائع، وتعتبر من أفضل المباريات بالنسبة له ضد فريق فرنسي في المواسم الأخيرة، وكشف عن استعداده الكبير لإحكام قبضته على الدوري الفرنسي هذا الموسم وحصد أكبر عدد من الألقاب.