انسحاب الرأس الأخضر من مونديال اليد بسبب كورونا

انسحاب الرأس الأخضر من مونديال اليد بسبب كورونا

18 يناير 2021
الصورة
الرأس الأخضر خسر مبارياته بنتيجة 10-0 بسبب انسحابه (Getty)
+ الخط -

أعلن اتحاد كرة اليد في دولة الرأس الأخضر رسمياً انسحابه من بطولة العالم الـ27، المقامة حالياً في مصر، وعدم استكمال مباريات الدور الأول للبطولة بسبب عدم كفاية اللاعبين، كما تنصّ اللائحة، بعد أن ضرب فيروس كورونا لاعبَين من الفريق، فيما لم تصل البعثة إلى مصر إلا بـ11 لاعباً فقط، وهو ما أدّى إلى إلغاء مباراة الفريق أمام ألمانيا، التي كان مقرراً لها الأحد في إطار الجولة الثانية لمباريات المجموعة الأولى التي تضمّ معهما المجر وأوروغواي.

ووافق الاتحاد الدولي لكرة اليد على قبول قرار الرأس الأخضر بالانسحاب من المونديال، لضمان سلامة المنتخبات المشاركة في البطولة، خاصة بعد أن أبدى منتخب ألمانيا تخوفه من اللعب أمام المجر التي خالطت لاعبي الرأس الأخضر في مباراتهما بالجولة الأولى، والتي انتهت بخسارة فريق الرأس الأخضر 27/34.

ووجدت بعثة الرأس الأخضر صعوبة في تطبيق المادة F 7.c من لوائح الاتحاد الدولي المنظمة للبطولة، والخاصة بفيروس كورونا، التي تنصّ على ضرورة وجود 10 لاعبين، من ضمنهم حارس مرمى.

وقرر الاتحاد الدولي للعبة احتساب نتائج مباريات فريق الرأس الأخضر في المجموعة الأولى بالدور الأول بنتيجة 10/ صفر لمنافسيه، وإلغاء آخر مباراة له في المجموعة من الدور الأول ضد أوروغواي، التي كان من المقرر أن تقام غداً الثلاثاء، وكذلك بقية مباريات الفريق في منافسات كأس الرئيس، مع حصول كل منافسيه على نقطتين.

واتخذ الاتحاد الدولي ترتيبات عودة البعثة إلى بلادها، التي أكد مسؤولوها نيتهم للعمل بجدية للتأهل إلى النسخة المقبلة عن القارة الأفريقية بعد عامين في نسخة السويد وبولندا.

المساهمون