النجوم الصائمون في شهر رمضان... تعرف إلى من خطفوا الأضواء في الملاعب

النجوم الصائمون في شهر رمضان... تعرف إلى من خطفوا الأضواء في الملاعب العالمية

12 مايو 2021
الصورة
الجزائري سعيد بن رحمة (Getty)
+ الخط -

 

يتواجد عدد غير قليل من اللاعبين المسلمين في الملاعب الأوروبية، والذين رغم ظروف اللعب الصعبة على مستوى الدوريات الكبرى، إلا أنهم بغالبيتهم اتخذوا قرار الصيام، حتى خلال أيام المواجهات.

وكانت لبعض الدوريات لفتة مميزة، من خلال قرار إيقاف المواجهة لثوان قليلة، من أجل إفطار اللاعبين الصائمين، في خطوة لم تكن متواجدة من قبل، حيث كشف تقرير سابق لموقع "سكاي سبورت"، أن الحكم الذي قاد مباراة مسائية في الدوري الإنكليزي، ناقش إمكانية إفطار اللاعبين المسلمين الصائمين مع قائدي الفريقين، وفي حال اتفق على الأمر، يمكن للحكم إيقاف المواجهة إفساحاً في المجال لإفطار اللاعبين.

الحادثة كانت حاضرة خلال مواجهة ليستر سيتي، وكريستال بالاس، لحساب الأسبوع الـ(33)، والتي كان بطلها حكم اللقاء غراهام سكوت، الذي أوقف اللعب خلال الشوط الأول، حتى يمكن لاعب ليستر سيتي، الشاب ويسلي فوفانا، من الإفطار، قبل تواصل المباراة بشكل طبيعي، في حادثة تكررت أكثر من مرة مع اللاعب ذاته.

وأوقف الحكم بعد ذلك، مواجهة ويستهام يونايتد ومضيفه بيرنلي، من أجل إفطار النجم الجزائري سعيد بن رحمة، حيث في الدقيقة الـ36 سمح قاضي اللقاء، للنجم الدولي الجزائري بالإفطار، قبل العودة لاستئناف اللقاء من جديد.

وإلى الدوري التركي، حيث شهدت مباراة غيرسونسبور مع ضيفه أنقرة كيتشيورينونغو، ضمن منافسات الأسبوع الـ(30) توقف اللقاء قليلاً، مع إصابة أحد اللاعبين، ليستغل الجميع موعد أذان المغرب، ويتوجهوا بعدها إلى مكان قريب من دكة البدلاء، حتى يتناولوا وجبة الإفطار، التي احتوت على المياه والتمور والموز، ليعودوا بعدها إلى خوض اللقاء.

وأوقفت مواجهة بشكتاش وهاتاي سبور، ضمن منافسات الدوري التركي، ليتمكن الجزائري رشيد غزال، لاعب الأول، من الإفطار، حيث كشف مقطع فيديو اللاعب، وهو يتناول التمر للإفطار، في اللقاء الذي انتهى لمصلحة فريقه بـ7 أهداف نظيفة.

وكان أشرف حكيمي، نجم فريق إنتر ميلانو، قد أعلن إصراره على مواصلة الصيام، رغم ضغوط المباريات والتدريبات، في لقاء أجراه مع صحيفة (لاريبوبليكا) الإيطالية، أضاف حكيمي: "صحيح أنني أجد صعوبة في التوفيق بين الصيام والتدريبات ولعب المباريات، لكنني مطالب بهذه التضحية، لأن الصيام جزء من ثقافتي التي تعني لي الكثير، وسأحاول أن أحصل على الراحة بعد ذلك لاستعادة طاقتي".

من جهته، فسخ السنغالي ديمبا با، عقده مع فريق إسطنبول باشاك شهير التركي، قبل ثلاثة أشهر من نهايته، بسبب مشاكل مع مدربه بخصوص صيامه في شهر رمضان، حيث دخل في مشادات مع مدربه إيكوت كوكامان بسبب إصرار هذا الأخير على عدم قيامه بفريضة الصيام، وهو الأمر الذي عارضه اللاعب البالغ من العمر 35 سنة بشدة.

المساهمون