المغربي برقوق: هذا من اتصل بي لدعوتي للمنتخب

الرباط
أمين المجدوبي
09 نوفمبر 2020
+ الخط -

أكد أيمن برقوق، نجم فريق إينتراخت فرانكفورت الألماني والمنتخب المغربي الأول، أنه فخور باللعب مع "أسود الأطلس"، بعدما سبق له اللعب مع  كل فئات المنتخب الألماني لغاية منتخب أقل من 21 عاماً، معربا عن أمله في حمل راية المغرب عاليا، وهو الذي ولد في ألمانيا قبل أن يقرر اللعب مع بلده الأصلي، حيث دشن في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، أول حضور له مع كتيبة المدير الفني وحيد حاليلوزيتش، بعدما أبهر المتابعين في المباراتين الوديتين أمام السنغال والكونغو الديمقراطية، ونال إعجاب الجماهير المغربية.

وتحدث متوسط ميدان المنتخب المغربي الجديد، في تصريحات  حصرية لـ"العربي الجديد"، قال فيها: "ولدت في ألمانيا، ولعبت لمختلف الفئات الصغرى للمنتخب الألماني. المهم أنني لم أنس أصولي على الإطلاق. أريد رفع العلم المغربي، وأنا سعيد بتحقيق حلمي باللعب مع المنتخب المغربي".

وكشف أيمن أنه وجد الأجواء رائعة داخل المنتخب المغربي بعدما شعر، على حد قوله، كأنه يلعب لسنوات طويلة مع زملائه الجدد، وأضاف "الحمد لله، في المرة الأولى لي مع المنتخب المغربي، تعرفت إلى اللاعبين وكأني أعرفهم منذ فترة طويلة، تفاهمت معهم كثيرا داخل الملعب وخارجه. الأجواء كلها جيدة".

وعن الطريقة التي تم بها التواصل معه من أجل الحضور إلى المغرب لتمثيل "أسود الأطلس"، قال اللاعب المغربي "الاتصال الأول كان من مصطفى حجي قبل عامين، وبعدها تواصل معي في عدة مناسبات عبر الهاتف. تبادلنا الرسائل عبر تطبيق (واتساب) هكذا جاء التحاقي بالمنتخب المغربي".

وعاد أيمن برقوق (22 ربيعا)، إلى صفحات الماضي، مؤكدا أن نجمه بزغ مع شباب إينتراخت فرانكفورت، قبل أن يستفيد بعد ذلك من إعارته للعب مع فريق فورتونا دوسلدورف الألماني.

وقال برقوق "بدأت مع شباب إينتراخت فرانكفورت، قبل أن أصعد للعب مع الكبار، بعدها التحقت معارا للعب مع فورتونا دوسلدورف. عشت أوقاتا صعبة هناك، بعدما تعرضت للإصابة، والحمد لله صحتي جيدة في الفترة الحالية. أنا سعيد بعودتي لفرانكفورت، وأريد أن أظهر مكانتي في الدوري هذا الموسم، وأقدم مباريات في المستوى".

ولم يترك النجم المغربي الفرصة تمر دون أن يعبر عن فخره باللاعبين المغاربة في الدوريات الأوروبية الكبيرة، وأكد بقوله "أفخر كثيرا باللاعبين المغاربة الذين يلعبون في أندية كبيرة، هذا شيء يفرح كثيرا الجمهور المغربي.. هدفنا هو لعب نهائيات كأس العالم 2022 بقطر، وهذا هو الحلم الذي أريد بلوغه".

وبخصوص الدوري الذي يتمنى اللعب فيه في حال قرر مغادرة "البوندسليغا"، قال اللاعب المغربي "ليست لدي أي مشكلة في اللعب في أي دوري، المهم أن يكون في المستوى، وأن ألعب بشكل جيد، وأي شيء يكتبه لي الله مرحبا به".

 

ذات صلة

الصورة
أرقام هالاند خارقة فعلاً... مهاجم لا يرحم أمام المرمى

رياضة

يُثبت المهاجم النرويجي إرلينغ هالاند أنه خارق فعلاً بعد كل مباراة يلعبها نظراً للأداء الهجومي الناري الذي لا يرحم به أي فريق أو أي حارس مرمى خصوصاً في منافسات "البوندسليغا"، وذلك بعد أن قاد فريقه بوروسيا دورتموند لفوز كبير على لايبزيغ (3 – 1)

الصورة
أسوأ سلسلة لشالكه تاريخياً: 30 مباراة من "الظلام"

رياضة

استمر فريق شالكه الألماني في النفق المُظلم للمباراة الـ30 توالياً له في بطولة الدوري وذلك بعد تعرضه لخسارة جديدة أمام هيرتا برلين بثلاثة أهداف نظيفة في الجولة الـ14 من "البوندسليغا"، النتيجة التي عمقت جراح الفريق المُستمرة منذ عام كامل تقريباً.

الصورة
أماني المغاربة للعام 2021 (العربي الجديد)

مجتمع

توافق المغاربة على مجموعة من الأماني للعام الجديد، 2021، تربّعت على عرشها أمنية تراجع الهجرة السرية إلى الدول الغربية واختفاء جائحة كورونا إلى غير رجعة.
الصورة

سياسة

تطرح أسئلة حول المدى الذي يمكن أن يصل إليه التطبيع بين المغرب وإسرائيل، إذ يرى متابعون أنه سيكون اتفاقاً مستقلاً عن النسخات الأخرى من التطبيع، لعوامل داخلية وخارجية.

المساهمون