المشاهد المسيئة في القمة الأفريقية تعلن فشل حملة "لا للتعصب"

المشاهد المسيئة في القمة الأفريقية تعلن فشل حملة "لا للتعصب"

28 نوفمبر 2020
الصورة
اعتداء الكونغولي كاسونغو على إليو بادغي (Getty)
+ الخط -

رغم حملة "لا للتعصب" إلا أن سلسلة من المشاهد المثيرة تنوعت فيها وقائع الخروج عن النص من ألفاظ جارحة إلى اشتباكات بالأيدي، مروراً بالاعتداء المباشر لطرف على آخر، فرضت نفسها على كواليس لقاء الأهلي المصري مع نظيره الزمالك في استاد القاهرة في نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم لموسم 2019-2020.

وتعددت وقائع الخروج عن النص بين لاعبين وإداريين، على خلفية الإثارة التي شهدتها المباراة التي حسمها الأهلي لصالحه (2 – 1)وتوج بطلاً، ونرصد في السطور التالية أبرز المشاهد غير اللائقة في اللقاء.

كاسونغو و بادغي

من المشاهد المؤسفة التي ظهرت في القمة فور إطلاق الجزائري مصطفى غربال حكم اللقاء الصفارة الأخيرة، اعتداء الكونغولي كاسونغو كابونغو رأس الحربة الزملكاوي على إليو بادغي مهاجم الأهلي السنغالي الجنسية، عند نزول الأخير إلى أرض الملعب للبدء في الاحتفال بفوز فريقه وحصده اللقب، وانتهى الموقف بعد تدخل محمد صبحي حارس الزمالك الثالث لإبعاد زميله عن مهاجم الأهلي.

خناقة الإداري ومحمد صبحي

فور انتهاء محمد صبحي من إبعاد كاسونغو عن بادغي، برز مشهد آخر مثير للجدل بطله أحد إداريي الأهلي الذي فاجأ الجميع بالإمساك بحارس الزمالك، معتقداً أنه من اعتدى على بادغي، وقام بركله وطرحه أرضا وحاول التعدي عليه بـ"الشلوت" قبل أن يظهر رجال الأمن الداخلي للملعب، بالإضافة إلى محمد أبوجبل حارس مرمى وكابتن الزمالك بدوره للفصل وحماية زميله، وظهر معه أكثر من لاعب لإبعاد صبحي إلى جانب كاسونغو، وتدخل سيد عبد الحفيظ مدير الكرة هو الآخر بدوره وأبعد الإداري، كما قام بتعنيفه بشكل لافت للنظر في أرض الملعب وأجبره على الخروج.

معركة في المدرجات الصحافية

بعد تسجيل محمود عبدالرازق شيكابالا قائد فريق الزمالك لهدف التعادل لفريقه، فاجأ أحد الصحافيين العاملين في المركز الإعلامي بالنادي الأهلي الجميع بالهتاف بأسلوب غير لائق ضد شيكابالا، عند توجه الأخير بالتلويح لأحمد مرتضى عضو مجلس إدارة الزمالك بعلامات النصر.

 وتدخل على الفور إداريون في الزمالك ممن كانوا يجلسون بجوار أحمد مرتضى، وذهبوا مباشرة إلى مقصورة الصحافيين ودخلوا في اشتباك بالأيدي مع الصحافي وسط محاولات من جانب زملائه الفصل بين الطرفين، واحتواء الأمر سريعاً وتدخل أمن استاد القاهرة بدوره للحد من الأزمة.

اشتباك البلدوزر والشحات

من المشاهد السيئة أيضاً المشادة الكلامية التي وصلت للتلامس بالأيدي بين حسين الشحات لاعب وسط الأهلي ومصطفى محمد مهاجم الزمالك فور إطلاق مصطفى غربال حكم اللقاء صفارة النهاية، والتي كان سببها سخرية الشحات من الزمالك، وهو ما أغضب مصطفى ودارت أزمة ليتدخل الحكم الذي كان قريباً من الواقعة، وقرر على الفور إخراج البطاقة الحمراء لهما عقاباً على مابدر منهما رغم انتهاء اللقاء.

المساهمون