الليبي صولة يوضح حقيقة التحاقه بالهوني في فريق الترجي

04 مارس 2021
الصورة
النجم الدولي الليبي محمد صولة (تويتر)
+ الخط -

وضع النجم الدولي الليبي محمد صولة حداً للجدل الذي أثير حول إمكانية مغادرة فريقه الحالي في الوقت الراهن، النادي الصفاقسي التونسي، وذلك بعد تصريحاته الأخيرة التي اعتبرتها الجماهير مؤشراً إلى وجود اتصالات بينه وبين فريق الترجي.

وكان المهاجم الليبي محمد صولة قد أكد في تصريحات لقناة "218" الليبية، أنه تلقى عروضاً من أندية أخرى دون الكشف عن هويتها، لكنه أجاب عن سؤال حول إمكانية انضمامه إلى مواطنه حمدو الهوني في نادي الترجي بالقول: "إن شاء الله خير، الله أعلم".

وأثارت تصريحات صولة جدلاً واسعاً في صفوف جماهير فريقي الصفاقسي والترجي على حد سواء، ليخرج اللاعب عن صمته ويؤكد في حوار للموقع الرسمي لفريقه، أن كلامه عن مستقبله مع النادي فُهم بشكل خاطئ وأنه سعيد باللعب في الصفاقسي.

وقال صولة: "قصدت في الحوار مع القناة الليبية عروضاً أجنبية فقط. أنا مرتاح في صفاقس ولا أفكر في الرحيل. عقدي مُستمر لسنة ونصف وأتلقى معاملة طيبة من المسؤولين وكذلك الجماهير. شرف لي أن ألعب في صفوف هذا النادي العريق وأنا أعطي الأولوية للصفاقسي".

ولعب صولة لفريق أهلي طرابلس الليبي في الفترة الممتدة من سنة 2014 إلى 2017، ثم انتقل إلى فريق الرفاع البحريني ومنه إلى الصفاقسي منذ شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي. ويقدم نجم منتخب "الفرسان" مستويات قوية في الدوري التونسي، آخرها في مواجهة النجم الساحلي، حيث قاد فريقه للفوز بتوقيع الهدف الوحيد في المباراة.

المساهمون